عاجل

السبت 09/ديسمبر/2023

الإعلامي الحكومي يفنّد ادعاءات الاحتلال حول النازحين من شمال غزة

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

فنّد رئيس المكتب الإعلامي الحكومي سلامة معروف، اليوم الاثنين، ادعاءات الاحتلال الإسرائيلي حول النازحين من شمال قطاع غزة، مع استمرار العدوان لليوم العاشر توالياً.

وفي مؤتمر صحفي بالمركز الإعلامي بمجمع الشفاء الطبي، أكد معروف، أن الاحتلال يستمر في بث الأكاذيب والادعاءات ضمن حربه النفسية التي يشنها جنباً إلى جنب مع عدوانه العسكري الغاشم على شعبنا.

وأوضح أن آخر هذه الادعاءات ما نقلته صحيفة “واشنطن بوست” أمس الأحد عن ناطق باسم جيش الاحتلال بنزوح ٦٠٠ ألف مواطن من شمال غزة، باتجاه ما زعم أنها (مناطق آمنة) جنوب قطاع غزة.

وقال معروف: تناسى هذا الناطق أن (المناطق الآمنة) التي يتحدث عنها يتم قصفها بأطنان القنابل شديدة الانفجار ومحو مربعات سكنية كاملة، تماما كما هو الحال في كافة مناطق القطاع.

وأضاف: شهدت هذه المناطق عشرات المجازر بحق عائلاتنا الفلسطينية ومنها عائلات استجابت لتهديد الاحتلال وانطلت عليهم حيلته فنزحوا باتجاه الجنوب بحثا عن الأمان من القصف، فلحقهم غدره وجرائمه مثل عائلات: غباين وبدوي وأبو حليمة وجحا والعجرمي.

وذكر أن جيش الاحتلال لم يستثن المرافق الصحية والمستشفيات في هذه (المناطق الآمنة) من التهديد بالإخلاء والإنذار بالقصف مثلما حدث مع المستشفى الكويتي برفح، ما يشكل دليلا إضافيا على كذب الاحتلال وزيف ادعاءاته.

وبين أنه في الوقت الذي ادعى فيه الناطق باسم جيش الاحتلال للواشنطن بوست نزوح ٦٠٠ ألف مواطن من شمال غزة، كان ناطق آخر يصرح في نفس اليوم أن عدد النازحين هو ٥٠٠ ألف نازح، ومتحدث ثالث يقر لشبكة CNN بفشل فكرة تهجير المواطنين وعدم تجاوب الغالبية العظمى من السكان لها، ما أثر على مخطط (العمليات البرية) لجيش الاحتلال حسب قوله.

وتابع معروف: هذا التخبط والتناقض في التصريحات يؤكد كذب ادعاءات الاحتلال ويفضح زيف روايته بنزوح هذه الأعداد من شمال غزة.

وأشار إلى أن محافظتي غزة والشمال يقطنها قرابة ١،٣ مليون مواطن، وقد اضطر أكثر من ٥٠٠ ألف شخص منهم للخروج من منازلهم قسرا بسبب القصف والغارات، واللجوء لأكثر من ٩٠ مركز إيواء داخل المحافظتين، فضلا عن حالات نزوح لحوالي ٥٠ ألف شخص لدى الأهل والأقارب، في حين لم يغادر بقية السكان بيوتهم.

وأردف بالقول: خلافا لادعاءات الاحتلال فإن التقديرات تشير إلى نزوح نحو ٧٠ ألف شخص فقط من شمال غزة باتجاه الجنوب، ويتواجدون في ١٢ مركز إيواء، مبيناً أنهم يعانون بسبب عدم توفير الأونروا أية مواد غذائية او إغاثية لهم حتى الآن، ما دفع المئات منهم أمس للعودة إلى محيط مناطق سكناهم بشمال غزة، وإعلان آلاف آخرين نيتهم العودة الجماعية خلال الساعات القادمة.

وأكد أن هذه التقديرات ما أعلنت عنه إدارة الأونروا اليوم بأن مجمل النازحين بمراكزها في جنوب غزة قرابة ٤٠٠ ألف نازح من كافة مناطق قطاع غزة.

ورأى رئيس المكتب الإعلامي الحكومي أن كل ما يسوقه الاحتلال في هذا الشأن يأتي في سياق الحرب النفسية، ومحاولة تمرير مخططه بالتهجير القسري من قطاع غزة، في ضوء ثبات شعبنا وصموده في أرضه وعدم الاستجابة لتهديدات الاحتلال.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات