الإثنين 15/يوليو/2024

إصابات بمواجهات مع الاحتلال ومستوطنيه في الضفة

إصابات بمواجهات مع الاحتلال ومستوطنيه في الضفة

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام

أصيب عدد من المواطنين، اليوم الجمعة، إثر اندلاع مواجهات بين الشباب الثائر وقوات الاحتلال في عدة مناطق بالضفة الغربية.

ففي نابلس، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال ومستوطنين اقتحموا نبع قريوت جنوب نابلس، أطلق خلالها جنود الاحتلال قنابل الغاز صوب المواطنين ومساكنهم، ما أدى لإصابة عدد منهم بالاختناق.

واقتحم عشرات المستوطنين نبع قريوت، بحماية قوات الاحتلال وداهموا المنطقة، وأدوا رقصات استفزازية في المكان.

وفي سلفيت، اندلعت مواجهات بعد مسيرة خرجت في قرية دير استيا غرب سلفيت، مناهضة للاستيطان، وأصيب على إثرها عدد من المواطنين بينهم رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان مؤيد شعبان إثر اعتداء الاحتلال عليه.

وفي كفر قدوم شرق قلقيلية، أصيب عدد من المواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وآخرون بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال، بعد خروج المسيرة الأسبوعية المطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ سنوات.

وأفادت مصادر طبية بإصابة مواطنين بالرصاص المعدني والعشرات بالاختناق خلال اعتداء قوات الاحتلال على مسيرة كفر قدوم الأسبوعية.

وفي الخليل، أصيب مستوطن وتضرر مركبته بعد دخوله بالخطأ إلى بلدة بيت عوا جنوب الخليل، ورشقه من قبل شبان البلدة.

وأفادت مصادر صحفية بأن قوة من جيش الاحتلال تدخلت وسحبت المستوطن بعد رشقه بالحجارة وإصابته عقب دخوله بلدة بيت عوا.

كما أصيب المواطن هشام الهريني من قرية التواني في مسافر يطا جنوب الخليل جراء اعتداء الاحتلال عليه بمدخل القرية.

وتشهد عدة مناطق في الضفة أيام الجمعة فعاليات ومسيرات أسبوعية رافضة للاستيطان، والتي تنتهي غالبا بمواجهات مع قوات الاحتلال التي تستخدم الرصاص الحي والمطاطي والقنابل الغازية والصوتية لتفريق المتظاهرين.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات