الجمعة 12/يوليو/2024

الاحتلال يفرج عن الشيخ ناجح بكيرات ويبعده عن القدس

الاحتلال يفرج عن الشيخ ناجح بكيرات ويبعده عن القدس

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام

أفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني -مساء اليوم الأربعاء- عن نائب مدير دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة الشيخ ناجح بكيرات.

وقالت مصادر مقدسية إن سلطات الاحتلال أفرجت عن الشيخ بكيرات، وسلمته قراراً بالإبعاد عن القدس.

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم، اعتقلت قوات الاحتلال نائب مدير الأوقاف الإسلامية الشيخ ناجح بكيرات عقب اقتحام منزله في بلدة صور باهر بالقدس المحتلة، ضمن حربها المتواصلة على مدينة القدس ورموزها.

وقال الشيخ ناجح بكيرات -في وقتٍ سابقٍ معلقا على إصدار الاحتلال قرارًا بإبعاده خارج القدس-: “إن هذا القرار يشكل سابقة خطيرة، ويعني عملية تهجير حقيقية من المدينة المقدسي”.

وأكد بكيرات أنه لن يمتثل لقرار الاحتلال ولن يخرج من القدس كائنًا ما يكون، مشيرًا إلى أن تنفيذ القرار يعني تمكن الاحتلال من إخراج كل الشخصيات ذات الحضور الشعبي من مدينة القدس وتفريغها بالكامل.

وسلّمت قوات الاحتلال أمس الثلاثاء إمام وخطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري قرارا بمنع السفر 6 أشهر.

وقال المكتب القانوني للشيخ عكرمة صبري: إن عناصر من مخابرات الاحتلال داهموا منزل الشيخ عكرمة صبري دون سابق إنذار أو مراعاة لشخص الشيخ وصحته، وسلم قراراً يقضي بمنعه من السفر 6 أشهر؛ بدعوى أن سفره يشكل خطراً على الاحتلال.

وما زال الاحتلالُ يمارسُ عبثه وتنفيذ مخططاته في المسجد الأقصى المبارك، وإفراغه من الشخصيات المؤثرة عبر سياسة الإبعاد والاعتقال التي تصاعدت في الآونة الأخيرة تزامنًا مع تصعيد هجماته ضد الأقصى.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات