الثلاثاء 28/مايو/2024

مع وصول تعزيزاته العسكرية.. الاحتلال يواصل عدوانه على مخيم نور شمس والمقاومة تتصدى

مع وصول تعزيزاته العسكرية.. الاحتلال يواصل عدوانه على مخيم نور شمس والمقاومة تتصدى

طولكرم – المركز الفلسطيني للإعلام
تجددت الاشتباكات المسلحة، بين مقاومين فلسطينيين وقوات الاحتلال في مخيم نور شمس بمحافظة طولكرم، صباح اليوم، في حين وصلت تعزيزات عسكرية “إسرائيلية” جديدة للمخيم، بعد يومين من اقتحامه.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال تحاصر منزلًا داخل المخيم، وأنها أطلقت تجاهه صواريخ إنيرجى.

وشهد المخيم أمس الجمعة اشتباكات عنيفة بين المقاومين وقوات الاحتلال أسفرت عن إصابة جنود صهاينة واستشهاد وإصابة عدد من المقاومين.

واشتبك المقاومون مع قوات الاحتلال منذ يوم الخميس الماضي، ما أدى لإصابة ضابط و3 جنود إسرائيليين بجروح متفاوته، واستشهاد 4 مقاومين، بالإضافة لاستشهاد شاب وفتى آخرين برصاص الاحتلال.

كما أصيب عدد من أهالي المخيم برصاص الاحتلال واعتقل آخرون، وألحقت العدوان الإسرائيلي على المخيم دمارًا واسعًا طال المنازل والشوارع والبنى التحتية.

وفي سياق متصل، ذكرت مصادر محلية أن المقاومة الفلسطينية استهدفت آليات الاحتلال العسكرية بعبوة ناسفة محلية الصنع، خلال تواجد الأخيرة بالقرب من مدخل مخيم طولكرم للاجئين.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي، عدوانه على مخيم نور شمس، لليوم الثالث على التوالي، مخلفًا عددًا من الشهداء والجرحى إلى جانب حملة اعتقالات واسعة ودمار كبير طال منازل وشوارع المخيم وبنيته التحتية، كما تفرض القوات حظر تجوال في المخيم ومحيطه، وتطلق النار على كل شيء يتحرك أمامها.

وتصعد قوات الاحتلال من جرائمها واقتحاماتها في الضفة الغربية منذ انطلاق معركة “طوفان الأقصى” في السابع من أكتوبر الماضي، في محاولة لوقف أعمال المقاومة التي تأتي ردا على عدوان الاحتلال المتواصل، بالتزامن مع عدوان واسع ومدمر على قطاع غزة لليوم 197 على التوالي، والذي أدى إلى استشهاد وإصابة عشرات آلاف الفلسطينيين معظمهم من النساء والأطفال.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات