الأحد 14/يوليو/2024

إصابة صحفيين من الجزيرة بقصف إسرائيلي مباشر والإعلام الحكومي يدين

إصابة صحفيين من الجزيرة بقصف إسرائيلي مباشر والإعلام الحكومي يدين

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

ندد المكتب الإعلامي الحكومي بأشد العبارات باستهداف الاحتلال “الإسرائيلي” لطاقم قناة الجزيرة للمرة الخامسة، وإصابة مراسل القناة ومصورها في خانيونس، جنوب قطاع غزة.

وقالت المكتب الإعلامي الحكومي، في بيان له: إن الاحتلال استهدف طاقم قناة الجزيرة الزميلين الصحفيين، الزميل الصحفي إسماعيل أبو عمر، والزميل الصحفي أحمد مطر، مؤكدًا أن جيش الاحتلال يستهدف بشكل متعمد طاقم قناة الجزيرة للمرة الخامسة على التوالي في جريمة مكتملة الأركان ومخالفة للقانون الدولي.

وشدد على أن هذا الاستهداف يأتي في إطار ترهيب وتخويف الصحفيين ومحاولة فاشلة لطمس الحقيقة ومنعهم من التغطية الإعلامية الفاضحة لجرائم الاحتلال بحق الأطفال والنساء والمدنيين.

وأشار إلى أن جيش الاحتلال قتل خلال الحرب على غزة منذ 7 أكتوبر 126 صحفياً وصحفية واعتقل 10 صحفيين وأصاب العديد منهم، مؤكدًا أن ذلك يدلل على أن الصحفيين والإعلاميين في دائرة القتل والاستهداف المتعمد.

وقال: ندين بأشد العبارات استهداف جيش الاحتلال “الإسرائيلي” لطاقم قناة الجزيرة، ونطالب كل الاتحادات الصحفية والهيئات الإعلامية والحقوقية والقانونية إلى إدانة هذه الجريمة والتنديد بها، كما نطالبهم جميعاً بلجم الاحتلال المجرم، والضغط عليه لوقف هذه الحرب الإجرامية ضد الصحفيين وضد المدنيين والأطفال والنساء.

وأصيب الصحفي أبو عمر ببتر في رجله اليمنى وأصابع يده، إلى جانب جروح مختلفة، وأصيب زميله مطر بجروح مختلفة خلال تغطيتهما معاناة النازحين جنوب خانيونس.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات