الثلاثاء 16/يوليو/2024

خريشة: الاحتلال فشل في إيقاف مقاومة الضفة وشعبنا سيحمي المسجد الأقصى

خريشة: الاحتلال فشل في إيقاف مقاومة الضفة وشعبنا سيحمي المسجد الأقصى

طولكرم – المركز الفلسطيني للإعلام
قال النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي حسن خريشة، إن حكومة الاحتلال برئاسة نتنياهو حققت فشلًا كبيرًا في اجتثاث المقاومة بالضفة الغربية، لذلك هربت إلى التطبيع مع الأنظمة العربية.

ولفت خريشة، في تصريحات صحفية، إلى أن حكومة الاحتلال نتنياهو تحاول بشكل مستميت دمج الكيان الصهيوني في منطقة الشرق الأوسط.

ويرى أن بعض الأنظمة العربية تخلت عن القضية الفلسطينية بعد انضمامهم لسرب المطبعين.

وشدد خريشة أن الشعب الفلسطيني سيحمي المسجد الأقصى المبارك وسيفشل كل مخططات الاحتلال فيه.

وتواصلُ “جماعات الهيكل” حشد المستوطنين لاقتحام الأقصى خلال “عيد الغفران” في الخامس والعشرين من أيلول الجاري حتى الثلاثين منه، معلنةً عن توفير مواصلاتٍ مجانية للمستوطنين لضمان أكبر عدد من المقتحمين.

وخلال “عيد الغفران”، يعمل المستوطنون على تأدية كافة الطقوس المتعلقة به في باحات المسجد الأقصى.

ويعد عيد الغفران أقدس أيام السنة عند المتطرفين، حيث يسعى المستوطنون لأداء الطقوس التوراتية، وعرض مجسمات “الهيكل المزعوم” والنفخ في البوق داخل المسجد الأقصى.

واستغلالًا لأيام الغفران، يتحجج المستوطنون بقدسية هذا اليوم لليهود، فيتم إغلاق جميع المعابر في الضفة، وقطاع غزة، والقدس، ولا يُسمح بالعبور من خلالها، لتتم عرقلة حياة الفلسطينيين في جميع المناطق كاملة.

وتستغل جماعات الهيكل الأعياد اليهودية لممارسة طقوسها التلمودية والتوراتية في المسجد الأقصى، أبرزها الصلوات والدعاء والصوم وذبح القرابين والنفخ في البوق وغيرها، في مساعي تهويده وفرض واقع جديد فيه وتقسيمه زمانيا ومكانيا.

وتتواصل التحذيرات المقدسية من خطورة الطقوس الاستيطانية في المسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس، خلال الأعياد اليهودية، والدعوات على ضرورة شد الرحال إلى الأقصى لإفشال مخططات المستوطنين ومساعي التهويد المستمرة بحق المسجد المبارك ومدينة القدس المحتلة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

11 شهيدا بقصف منزل في مخيم النصيرات

11 شهيدا بقصف منزل في مخيم النصيرات

غزة –  المركز الفلسطيني للإعلام استشهد 11 مواطنا، مساء اليوم الاثنين، في مجزرة جديدة ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم النصيرات وسط...