السبت 13/يوليو/2024

حماس تدعو السلطة للانحياز لخيارات شعبنا ووقف ملاحقة المقاومة

حماس تدعو السلطة للانحياز لخيارات شعبنا ووقف ملاحقة المقاومة

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
دعت حركة المقاومة الإسلامية حماس السلطة وأجهزتها إلى الانحياز لخيارات الشعب الفلسطيني ووقف ملاحقة المقاومة والإفراج الفوري عن المعتقلين السياسيين.

وأكدت حماس في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، أن حملات التيار المتنفذ في السلطة ضد المقاومة والمقاومين من مختلف التيارات السياسية الفلسطينية بالتعاون والتنسيق الأمني العالي مع الاحتلال الإسرائيلي، لتن تنجح في كسر إرادة الشعب الفلسطيني الذي يتمسك بالمقاومة سبيلًا للتحرير والعودة والدفاع عن المسجد الأقصى.

وطالبت بضرورة الإفراج الفوري عن المعتقلين السياسيين كافة والتوقف عن استحضار ذرائع واهية ومكشوفة لمواصلة اعتقالهم، والالتحام الفوري مع خيار شعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الذي يسابق الليل والنهار لتهجير شعبنا وسرقة ما تبقى من أرضه وتدنيس الأقصى وصولًا للسيطرة عليه.

ودعت حماس الشخصيات الوطنية والاعتبارية في مختلف ربوع الوطن للوقوف بقوّة لمنع التيار المتنفذ في السلطة من تنفيذ مخططات الاحتلال في كسر المقاومة وإشعال فتنة داخلية.

وأهابت بالشعب الفلسطيني لمواصلة احتضان المقاومة والمقاومين وحمايتهم من براثن التنسيق الأمني، والضغط على المتورطين في ملاحقة المقاومين عشائريًّا وشعبيًّا.

وحذرت حماس التيار المتنفذ في السلطة من الاستمرار في غيه وجريمته الوطنية، مؤكدةً أن دفاع شعبنا عن نفسه وحقوقه ضد الاحتلال ومستوطنيه ولحماية مسرى نبيه، هو حق مشروع سيتواصل ما بقي الاحتلال جاثمًا فوق أرضنا ومقدساتنا.

ومر اليوم عام كامل على اعتقال السلطة المطارد والمطلوب للاحتلال، مصعب اشتية، وسط تصاعد حملات الاعتقال السياسي بحق المقاومين.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات