الأحد 14/يوليو/2024

هشام قاسم: محاولات الاحتلال عزل فلسطينيي الخارج عن قضاياهم الوطنية فاشلة

هشام قاسم: محاولات الاحتلال عزل فلسطينيي الخارج عن قضاياهم الوطنية فاشلة

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
قال هشام قاسم عضو القيادة السياسية لحركة حماس إن الاحتلال وشركاءه حول العالم يبذلون جهودًا جبارة لعزل الفلسطينيين في الخارج عن مشروعهم الوطني، مؤكدًا فشل هذه المشاريع واستمرار تأثير الفلسطينيين في الشتات بمختلف الساحات العربية والغربية والتي كانت حتى وقت قريب منحازة لمصلحة الاحتلال.

وحذر قاسم في تصريح خاص لـ”المركز الفلسطيني للإعلام” حكومة الاحتلال الصهيوني المتطرفة من خطورة المساس بالمسجد الأقصى المبارك، مؤكدًا أنَّ الأقصى فتيل نار شديد الاشتعال بوجه المحتلين والمعتدين على مدار التاريخ.

وشدد على أن المسجد الأقصى يحمل قدسية ورمزية ومكانة عظيمة في قلب كل مسلم، وأنه البوصلة التي توجه الأمة وتوحدها تجاه المعركة مع العدو الصهيوني.

وأشار إلى أن الأمثلة ما تزال حاضرة بأن التصرفات الحمقاء لحكومة المتطرفين الصهاينة ستجعل الفلسطينيين في كل مكان منخرطين في معركة الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى، وهم فعلاُ يمتلكون من الأدوات والإمكانات ما يجعلهم كتلة مؤثرة بشكل حقيقي في الواقع والمشهد الفلسطيني.

وأوضح رئيس الدائرة الإعلامية لحركة حماس في إقليم الخارج، أنَّ الفلسطينيين في الخارج يمثلون أكثر من نصف الشعب الفلسطيني، يعيشون في جميع أنحاء العالم، ولديهم العديد من المساحات والأدوار التي يمكنها الإسهام في النضال من أجل نصرة المسجد الأقصى والدفاع عنه بالمحافل كافة وبمختلف السبل والوسائل.

ويرى قاسم أنَّ هؤلاء الفلسطينيين ينشطون في مساحات جغرافية بعيدة عن فلسطين، لكنها مؤثرة في معظم عواصم ومدن العالم من خلال فعالياتها المتصاعدة والمؤثرة على الرأي العام والنخب السياسية، مشيرًا إلى أنَّ فلسطينيي الخارج يؤدّون دورًا سياسيًّا بارزًا في السعي نحو نزع شرعية الاحتلال، وفضح جرائمه بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته.

وأكد على أهمية هذه الفعاليات والحراكات ودورها التراكمي الفاعل، مشددا على أهمية المعركة الإعلامية والحقوقية مع الاحتلال الصهيوني على مختلف المنابر الدولية.

وتطرق قاسم إلى حملات مقاطعة الاحتلال في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والأكاديمية والثقافية والرياضية، وأثرها السياسي والاقتصادي البالغ والمتصاعد والمطارد لوجه الاحتلال القبيح في كل مكان في العالم.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات