عاجل

الأحد 14/يوليو/2024

نعتهما الجماعة الإسلامية.. شهيدان باستهداف مُسيّرة إسرائيلية لمركبة بلبنان

نعتهما الجماعة الإسلامية.. شهيدان باستهداف مُسيّرة إسرائيلية لمركبة بلبنان

بيروت – المركز الفلسطيني للإعلام

استشهد شخصان، اليوم الجمعة، في استهداف من طائرة مسيّرة إسرائيلية لمركبة بمنطقة البقاع الغربي في لبنان.

وأعلنت الجماعة الإسلامية في لبنان، مساء اليوم الجمعة، استشهاد اثنين من قادتها بقصف إسرائيلي استهدف البقاع الغربي.

وقالت في تصريح صحفي وصل “المركز الفلسطيني للإعلام: “بفخر واعتزاز تزفّ الجماعة الإسلامية في لبنان وجناحها العسكري المقاوم “قوات الفجر”، القائد الشهيد مصعب سعيد خلف، والقائد الشهيد بلال محمد خلف”.

ونوهت إلى أنهما ارتقيا “شهيدين خلال تأديتهما لواجبهما الجهادي دفاعاً عن أهلهما في الجنوب (جنوب لبنان) ونصرة لأهلنا في فلسطين، وذلك بغارة صهيونية غادرة استهدفتهما في البقاع الغربي بعد ظهر اليوم الجمعة”.

ويأتي الاستهداف وسط تصاعد التوتر بين جيش الاحتلال الإسرائيلي وحزب الله اللبناني وتبادل إطلاق الصواريخ بين الطرفين أدى لمقتل سائق شاحنة عسكرية إسرائيلية الليلة الماضية.

وفي وقت سابق الجمعة، تعرض منزلان في بلدتين جنوبي لبنان لغارتين نفذتهما مقاتلات إسرائيلية أسفر عن إصابة شخص.

وذكرت وكالة الأنباء اللبنانية أن الغارتين الإسرائيليتين على بلدتي طيرحرفا وعيتا الشعب استهدفتا منزلين، وأنه تم إجلاء مصاب جراء الغارة على طيرحرفا بشكل فوري.

وأشارت الوكالة إلى أن الطيران المسيّر الإسرائيلي استهدف سيارة على طريق بلدتي الضهيرة الزلوطية، في وقت قصفت مدفعية الاحتلال بلدتي يارين والجبين جنوب لبنان.

وذكرت أن قصف مدفعي إسرائيلي طال كذلك منطقة باب الثنية في بلدت الخيام، فضلا عن محيط تلة حمامص حيث سقطت 6 قذائف.

وشن الطيران الحربي الإسرائيلي غارتين على بلدة حولا استهدفت إحداهما منزلا دمر بالكامل، وفق الوكالة اللبنانية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات