الجمعة 19/أبريل/2024

حماس تستنكر مسرحية تشوية طالبات جامعة الخليل وتدعو لمحاسبة المسؤولين عنها

حماس تستنكر مسرحية تشوية طالبات جامعة الخليل وتدعو لمحاسبة المسؤولين عنها

الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام
استنكر حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الخليل، بشدة، ما وصفتها “المسرحية المكشوفة” التي نظمتها جهة مشبوهة أمام بوابات جامعة الخليل صباح اليوم السبت متنكرة بوشاح طالبات الكتلة الإسلامية.

وأكدت حماس بالخليل في بيانٍ لها أن هذه المسرحية لن تنجح في تشويه صورة طالباتنا في الجامعة، ولا خلط الأوراق والعبث في مصالح الطلبة.

وقالت: إن هذه المسرحية لا يمكن أن تغطي على جريمة الاعتداء على طالبات الجامعة قبل أسبوعين من جانب عناصر مأجورة، أو إفشال الوقفة الجماهيرية والعشائرية المساندة للطالبات ضد المنفذين المعتدين ومن يقف وراءهم، أو إحداث فتنة وتأليب الرأي العام وإدارة الجامعة على طلبتنا.

وشددت على مسؤولية المؤسسات الحقوقية في متابعة هذه القضية لحماية الطالبات من حملات الملاحقة والتشويه المفتعلة، معبرين عن فخرنا بجميع الطلبة وثقتنا بقدرتهم على التعالي على هذه الفتنة وتفويت الفرصة على المتربصين بطلبتنا.

اقرأ أيضًا: الكتلة الإسلامية بجامعة الخليل تنفي علاقتها بأي وقفة اليوم أمام الجامعة

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم، نفت الكتلة الإسلامية في جامعة الخليل، علاقتها بأي وقفة أمام بوابات الجامعة، مشيرة إلى أنه لا علاقة لها بمجموعة المتظاهرين بأوشحة خضراء أمام بوابات الجامعة الآن.

وقالت الكتلة في بيان لها: إنه ليس لها أي صلة أو علاقة بالمسرحية الهزلية التي حصلت صباح اليوم أمام بوابات الجامعة، ودعت إدارة الجامعة لملاحقة من يقف وراء هذا الفعل المشين ومحاسبته.
وأضافت: نرفض وبشكل قاطع الألفاظ النابية التي قيلت في هذه المسرحية، والتي تهدف لإذكاء نار الفتنة، مؤكدة رفضها أي إساءة لجامعة الخليل وإدارتها ومجلس أمنائها ورئيسه وكل مكونات أسرة الجامعة.
وأشارت الكتلة الإسلامية إلى أن قوات الاحتلال وأجهزة أمن السلطة صادرت في مناسبات عدة سابقة رايات وأوشحة للكتلة الإسلامية، منبهة إلى أن مسرحية كهذه لا يمكن أن يكون وراءها إلا أطراف مأزومة لم يرق لها الوقفة المشرفة لمدينة الخليل وعائلاتها ضد الاعتداء على الجامعة وطالباتها قبل أيام، فعمدوا لامتهان كرامتهم عبر هذه المسرحية المكشوفة بهدف إذكاء نار الفتنة وخلط اﻷوراق.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات