الإثنين 22/يوليو/2024

اعتداءات للاحتلال في الضفة والقدس ومستوطن يغني مقابل باب العامود

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام
جددت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، اعتداءاتها في مناطق متفرقة بالضفة ومدينة القدس المحتلة، وشهدت منطقة باب العامود بالمسجد الأقصى استفزازات جديدة من المستوطنين.

وفي عدوان سافر، قام مستوطن بالغناء مقابل باب العامود بالقدس المحتلة، وذلك تحت حماية مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك في أعقاب اقتحام عشرات المستوطنين، باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، وتنفيذهم جولات استفزازية وأداء طقوس تلمودية في الجهة الشرقية منه.

ونشرت قوات الاحتلال وحداتها الخاصة منذ ساعات الصباح في باحات الأقصى وعند أبوابه، لتأمين اقتحامات المستوطنين، والتضييق على دخول المصلين، بينما اعتدى جنود الاحتلال على مجموعة من الفتية في شارع الواد بالقدس.

وأصيب عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز السام، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي، الموقع الأثري في بلدة سبسطية شمال نابلس.

واقتحمت قوات الاحتلال الموقع الأثري، ما أدى إلى اندلاع مواجهات، تخللها إطلاق قنابل الغاز المسيل، والتي أسفرت عن إصابة عدد من المواطنين بالاختناق.

وتتعرض البلدة بشكل ممنهج لاقتحامات المستوطنين وجنود الاحتلال، في محاولة لفرض أمر واقع، والسيطرة على المعالم الأثرية في البلدة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات