الثلاثاء 16/يوليو/2024

الجهاد: هدم منازل المقاومين سياسة عدوانية لن تكسر إرادة شعبنا

الجهاد: هدم منازل المقاومين سياسة عدوانية لن تكسر إرادة شعبنا

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
قالت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إن هـدم منـزل الأسيـر المقـاوم البطـل إسـلام الفـروخ تنـدرج فـي سيـاق السيـاسـات الإسرائيلية العـدوانيـة.

وفجّرت قوات الاحتلال في ساعة مبكرة من الخميس، منزل الأسير المقدسي إسلام الفروخ بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

ويتهم الاحتلال الأسير الفروخ بتنفيذ عملية تفجير محطة الحافلات المزدوجة بالقدس المحتلة في ٢٣ نوفمبر، والتي أدت لمقتل اثنين من المستوطنين وجرح آخرين.

وشدد الناطق باسم حركة الجهاد طارق سلمي في تصريح صحفي اليوم الخميس، على أن هـذه السياسـات العدوانـية فشلـت فـي وقـف المقـاومـة التـي تـزداد قـوةً وإصـرارًا فـي ظـل تزايـد العـدوان.

وأكد أن هـدم المنـازل لـن يكـسر إرادة الشـعب الفلسطينـي الصـامـد الـذي يعـرف أن طـريـق التحـرير يمـر بتضحيـات كبيـرة.

وأشار إلى أن المقـاومـة فـي الضفـة تـزداد صـلابـةً، “وامتـدادهـا يصـل إلـى كـل المـدن والقـرى ولا سبيـل أمـام شعبنـا سـوى استمـرار الاشتبـاك والمـواجهـة مـع العـدو”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات