الأربعاء 24/أبريل/2024

حماس تدين اعتداء عناصر السلطة على نشطاء في الخليل

حماس تدين اعتداء عناصر السلطة على نشطاء في الخليل

الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام

أدانت حركة “حماس” بشدّة اعتداء عناصر من السلطة على نشطاء الحركة، مساء الجمعة، في بلدة بني نعيم بالخليل، بذريعة رفع راية الحركة ومعايدتهم المواطنين وتوزيع الحلوى على ذوي الشهداء والأسرى بمناسبة عيد الفطر المبارك.

وقالت حركة حماس في تصريح صحفي، السبت: “إن الاعتداء على الشباب وحرق مركبتهم ومصادرة رايات الحركة، ومن ثمّ إطلاق النار على بيوت الآمنين، يعدّ جريمة واستهتاراً بأرواح المواطنين وبأجواء العيد وبحق المواطنين في إحياء المواسم الدينية وقيم التراحم والتكافل في مجتمعنا الفلسطيني”.

اقرأ أيضًا: تفاصيل مشينة لاعتداء ملثمي فتح والسلطة على عائلة بلوط بالخليل

ودعت القيادات الوطنية والعشائرية والشخصيات الاعتبارية إلى العمل على لجم تلك الممارسات اللا أخلاقية واللا وطنية، وإلى وقف ذلك العبث بالعلاقات الداخلية والسلم الأهلي.

وطالبت بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين الذين يعانون ظلماً في سجون أجهزة السلطة في هذه الأيام المباركة.

واعتدت قوة من أجهزة السلطة على مجموعة من الشبان في بلدة بني نعيم بالخليل صباح اليوم الأول من عيد الفطر.

وجاء الاعتداء على يد عناصر من حركة فتح وأجهزة السلطة بسبب رفع رايات حماس وتوزيع التمر والمعايدات على المواطنين في بلدة بني نعيم صباح، وأحرقت سيارتهم ، وصادرت الرايات مهم.

ومن بين المعتدى عليهم الأسير المحرر والمختطف السابق الطالب في جامعة بوليتكنك فلسطين براء بلوط وابن عمه.

كما أطلقت عناصر السلطة النار على منزل عائلة بلوط.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات