الثلاثاء 18/يونيو/2024

حماس في عيون العرب.. نقلة نوعية بالعمل المقاوم وعلى عاتقها الكثير

حماس في عيون العرب.. نقلة نوعية بالعمل المقاوم وعلى عاتقها الكثير

آتون بطوفان هادر.. الشعار الذي اتخذته حركة المقاومة الإسلامية “حماس” ووضعته في خلفية منصة المهرجان الذي ستعقده غدًا الأربعاء بغزة صورة لسيل بشري من مختلف الدول في طريقه للمسجد الأقصى المبارك.

شعار حماس هذا لم تتخذه اعتباطًا وهي تعلم أن الأمة تنتظر الإشارة لدخول فلسطين وتطهيرها من الاحتلال الصهيوني.

المركز الفلسطيني للإعلام” حاور عددًا من الشخصيات العربية في ذكرى انطلاقة حركة حماس وما المطلوب منها في المرحلة المقبلة.

عمق المعاناة
جمال العسري المنسق الوطني للجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع يقول: اليوم وحركة حماس توقد شمعتها الخامسة والثلاثين على ولادتها ونشأتها تلك الولادة والنشأة التي جاءت من عمق معاناة الشعب الفلسطيني البطل ولادة جاءت على يد رجال صدقوا الله وعده رجال وهبوا حياتهم لله وللوطن وللشعب الفلسطيني ويكفيهم فخرا أن على رأسهم الشهيد الشيخ أحمد ياسين ورفيق دربه عبد العزيز الرنتيسي ومعهم مئات الشهداء والأسرى والمعتقلين والمبعدين.

وأضاف لـ”المركز الفلسطيني للإعلام“: “ظهور حركة حماس على الساحة السياسية الفلسطينية كان بشارة خير للشعب الفلسطيني ولكل حرائر وأحرار العالم ومناضلات ومناضلي العالم بأكمله كيف لا ومن هذه الولادة انبثقت كتائب القسام الذراع العسكري للحركة والتي كانت ولادتها تحت شعار واحد “سلاحنا موجه لأعدائنا الكيان الصهيوني”.

وأكد أن حركة حماس وهي توقد شمعتها الخامسة والثلاثين إنما توقد شموع الأمل الأمل في الانتصار وبدايته تحقيق حلم وحدة سلاح المقاومة ووحدة هدف البندقية الفلسطينية وبداية ذلك ظهر بالغرفة الموحدة لكل فصائل المقاومة الفلسطينية والبداية الثانية هو توحد كل الفصائل الفسطينية تحت قبة منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الوحيد والشرعي للشعب الفلسطيني هذا حلم آخر لا نزال ننتظر تحقيقه.

وقال: لا معنى للمنطمة ولا معنى لمجلسها الوطني ولا معنى للهيئات المنبثقة عنه في غياب ممثلات وممثلي حركة حماس إحدى أهم الحركات الفلسطينية.

رقم صعب
عبد الكريم عايد القيادي في حركة “حمس” الجزائرية أكد أن حركة حماس ولدت من رحم ثورة الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال وهي اليوم بعد 35 عامًا على التأسيس باتت رقمًا صعبًا في الساحة الإقليمية والدولية.

وقال في تصريحات لـ”المركز الفلسطيني للإعلام“: إن حركة حماس تمتلك فكرًا وسطيًّا ونهجًا قويمًا ونظرة ثاقبة للأوضاع الفلسطينية والدولية وهي تحمل على عاتقها مقاومة المحتل وتحصر عملها داخل فلسطين في مقارعة الاحتلال.

وأكد أن حركة حماس مطلوب منها تراكم القوة وتحشيد الرأي العام الدولي والعربي نحو تحرير فلسطين.

أثبتت نفسها
كمال بالناصر القيادي بحزب البديل التونسي هنأ حركة حماس بذكرى انطلاقتها الخامسة والثلاثين وتمنى لها دوام التقدم في طريقها وأهدافها.

وفي تصريحات لـ”المركز الفلسطيني للإعلام” أكد أن حركة حماس أثبتت نفسها في الساحة الفلسطينية والدولية واستطاعت الوقوف بوجه الاحتلال الإسرائيلي رغم عدم تكافؤ موازين القوة وتعرضها لحصار مشدد.

ودعا بالناصر حركة حماس لمواصلة دربها وعدم الاستكانة والمهادنة فهي تسير في درب النضال حالها حال حركات التحرر الوطني في أصقاع العالم.

ودعا حركة حماس إلى العمل على لملمة الشمل الفلسطيني والعمل على توحيد الكلمة الفلسطينية مشددا أنها الأحرص على ذلك.

نقلة نوعية بالعمل المقاوم
أما محمد علي بيود الباحث الجزائري في الشأن المقدسي فأكد أن تأسيس حركة حماس قبل 35 عامًا شكل نقلة نوعية في العمل الوطني والمقاوم في فلسطين.

وفي تصريحات لـ”المركز الفلسطيني للإعلام” أكد أنه على كاهل حركة حماس مسؤوليات كبيرة؛ فهي تقود مشروع المقاومة في فلسطين وتمثل حامية الحمى للمسجد الأقصى والقدس فالمسؤوليات عليها ليست بسيطة.

وأشار إلى أن ذكرى انطلاقتها الـ35 تمثل نواة جديدة لعمل أكثر صلابة على المستويات كافة يتمثل ببناء جسم وطني قوي قادر على مواجهة التحديات ومقاومة الاحتلال والتصدي للمشاريع التهويدية في القدس وفي كل المناطق.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

الرشق: المقاومة فكّكت مجلس الحرب الصهيوني

الرشق: المقاومة فكّكت مجلس الحرب الصهيوني

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام قال عضو المكتب السياسي في حركة المقاومة الإسلامية حماس عزت الرشق: إنّ المقاومة وعلى رأسها كتائب القسام فكّكت مجلس...