الجمعة 12/أبريل/2024

الاحتلال يحتجز رعاة أغنام شرق بيت لحم

الاحتلال يحتجز رعاة أغنام شرق بيت لحم

احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة (9-4)، اثنين من رعاة الأغنام عدة ساعات في قرية كيسان شرق بيت لحم.

وأفاد النشاط الشبابي نبيل عبيات أن قوات الاحتلال احتجزت اثنين من رعاة الأغنام أثناء وجودهما قرب مستوطنة “معالي عاموس”، هما: مصطفى إبراهيم عبيات (45 عاما)، ومصعب صالح عبيات (20 عامًا)، بدعوى منع الاقتراب من المنطقة لأغراض عسكرية.

وأضاف عبيات أنهما اقتيدا إلى مجمع مستوطنة “غوش عتصيون”، واحتجزا مدّةً طويلة قبل أن يطلق سراحهما.

يشار إلى أن قوات الاحتلال صعّدت من اعتداءاتها بحق رعاة الأغنام، يتخللها إطلاق الكلاب ونهشها لبعض الأغنام.

وصعدت سلطات الاحتلال ومستوطنوه من اعتداءاتهم بحق المواطنين وممتلكاتهم في قرية كيسان، والتي تمثلت بهدم “بركسات” وغرف زراعية واعتداءات على رعاة الأغنام.

وتتعرض كيسان على مدار الأشهر الماضية إلى هجمة استيطانية، وكانت سلطات الاحتلال قد أخطرت -المدّة الماضية- بتجريف شارع فرعي في القرية تمهيدا لإغلاقه.

ويتذرع الاحتلال دائمًا بدعوى البناء دون ترخيص؛ لهدم الآلاف من البيوت والمنشآت، دون مراعاة لقاطنيها الذين يتشردون ويتكبدون مرة أخرى مصاريف بناء منزل جديد يؤويهم من حر الصيف وبرد الشتاء.

وأصبحت قرية كيسان في الآونة الأخيرة عرضة لهمجية قوات الاحتلال والمستوطنين من خلال الاعتداءات اليومية المتمثلة بالاقتحامات، وهدم المنازل، وإخطارات بوقف البناء وتجريف الأرض والاستيلاء عليها.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات