الأحد 14/يوليو/2024

وزير يمني: الحرب خلفت 6400 قتيل و31 ألف جريح

وزير يمني: الحرب خلفت 6400 قتيل و31 ألف جريح

قال وزير الإدارة المحلية في اليمن عبد الرقيب فتح الأسودي، إن الشعب اليمني يتعرض لكارثة إنسانية بسبب الحرب الجارية حاليا في البلاد.

وأوضح الأسودي الأحد، خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة عدن، العاصمة اليمنية المؤقتة، جنوبي البلاد، ونقلت تفاصيله وكالة الأنباء الرسمية “سبأ”، أن الحرب الدائرة بين مسلحي الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، من جهة، و”المقاومة الشعبية” والجيش الوطني المواليان للحكومة من جهة أخرى؛ خلفت خلال الفترة الماضية “6400” قتيل، إضافة إلى “31” ألفا و200 إصابة، منهم ألف و”300″ طفل.

ولفت إلى أن نحو “113” قتيلا يسقطون يومياً على أيدي مسلحي الحوثي وصالح، بينهم نحو “8” أطفال.

وذاكرا تفاصيل إضافية عن حجم “الكارثة الإنسانية”، التي يمر بها الشعب اليمني جراء ما وصفها بـ”الحرب الهمجية التي قادتها ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية”، والتي بدأت في الربع الأخير من العام 2014، قال “الأسودي” إن ما يقرب من 14 مليون يمني، من إجمالي السكان البالغ نحو 27 مليون نسمة، “بحاجة ماسة للإغاثة والرعاية الصحية العاجلة”، وأن ثلاثة ملايين ونصف المليون “يعانون من سوء التغذية”، فضلا عن قرابة ثلاثة ملايين نازح.

كما ذكر أن الحرب تسببت في حرمان مليوني طفل من التعليم، وتدمير وإغلاق نحو ألف مدرسة.

وحسب الإحصائيات التي ذكرها وزير الإدارة المحلية اليمني في تقريره، فإن هناك سبعة آلاف و500 مريض بأمراض الكلى، وأكثر من 2600 مريض بحاجة لأدوية الكلى.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات