الأحد 16/يونيو/2024

جيش الاحتلال يعلن مقتل جنديين في معارك شمال غزة

جيش الاحتلال يعلن مقتل جنديين في معارك شمال غزة

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، بمقتل اثنين من جنوده متأثرًا بإصابته خلال المعارك مع المقاومة في قطاع غزة.

وذكر جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن الجندي الرقيب بتسلئيل تسڤي كوڤاتش (20 عاما)، من القدس، وهو مقاتل في كتيبة “نتساح يهودا” لواء كفير، توفي اليوم متأثرا بجراحه الخطيرة التي أصيب بها في 22 مايو/ أيار الجاري في معركة شمال قطاع غزة.

وفي وقت لاحق، أعلن جيش الاحتلال عن مقتل الجندي ساهر سوداي (20 عاما) وهو مقاتل في لواء “جفعاتي” إثر إصابته اليوم في معركة مع المقاومة في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

وبذلك، ارتفعت حصيلة قتلى جيش الاحتلال منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 636، منهم 283 قتلوا منذ بدء العملية البرية في 27 من الشهر ذاته، وفق إعلان الاحتلال.

وكان الناطق العسكري باسم كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس، أبو عبيدة، أعلن ليل السبت/الأحد، عن عملية أسر جديدة حققتها “القسام” خلال دفاعها عن قطاع غزة ضد عدوان الاحتلال المستمر منذ 232 يوما.

وقال أبو عبيدة، إن “مجاهدي القسام نفذوا عملية مركبة عصر السبت شمال القطاع، حيث استدرجوا قوة صهيونية لأحد الأنفاق بمخيم جباليا، وأوقعوا كل من فيها بين قتيل وجريح وأسير”.

وبالتزامن مع ذلك، يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أمريكية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 35 ألفا و984 شهيدا، وإصابة 80 ألفا و643 آخرين، إلى جانب نزوح نحو 1.7 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات