الأحد 16/يونيو/2024

الأونروا تحذر: أعداد المصابين بالأمراض المعدية في قطاع غزة تتزايد

الأونروا تحذر: أعداد المصابين بالأمراض المعدية في قطاع غزة تتزايد

عمّان – المركز الفلسطيني للإعلام

حذرت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، الخميس، من أن “أعداد المصابين بالأمراض المعدية تتزايد في قطاع غزة، بحسب تقارير منظمة الصحة العالمية”.

وقالت أونروا في تدوينة على منصة “إكس”، إن “تقارير منظمة الصحة العالمية (تابعة للأمم المتحدة) تشير إلى أن أعداد المصابين بالأمراض المعدية بما في ذلك الإسهال والتهاب الكبد الوبائي (أ)، آخذة في الارتفاع في غزة”.

وأضافت أنها “تواصل تقديم الرعاية الصحية، لكن الملاجئ المكتظة ومحدودية الصرف الصحي بسبب النزوح القسري تشكل مخاطر صحية شديدة على أهالي غزة”.

وأكدت “الحاجة إلى وقف فوري لإطلاق النار، لمعالجة الأزمة الصحية المتفاقمة في القطاع”.

وكان مكتب الإعلام الحكومي في قطاع غزة، حذر في وقت سابق من الأسبوع، من “تفاقم الأزمة الإنسانية والصحية في ظل العدوان المستمر على القطاع واعتماد المواطنين على الوسائل البدائية البديلة بإشعال النار من الحطب والفحم ومخلفات ركام المباني، ما تسبب بإصابة المئات بأمراض الجهاز التنفسي”.

وأشار المكتب الإعلامي، إلى “تسجيل مئات الإصابات بأمراض الجهاز التنفسي، نتيجة الاعتماد على إشعال النيران بالوسائل البديلة لساعات طويلة لإعداد الطعام وتسخين المياه، ما ينذر بازدياد خطورة هذه الأزمة وإصابة المواطنين بسرطان الرئة والجهاز التنفسي، جراء الغازات السامة المنبعثة من هذه الوسائل”.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 35 ألفا و800 شهيد، وإصابة 10 ألفا و11 شخصا آخرين، إلى جانب نزوح نحو 1.7 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

يونيسيف: غزة تشهد حربا على الأطفال

يونيسيف: غزة تشهد حربا على الأطفال

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام قال المتحدث باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) جيمس إلدر إن القتل والدمار الذي يمارسه الجيش الإسرائيلي في...