الأحد 16/يونيو/2024

الاحتلال يقتحم مستشفى العودة شمال غزة ويطرد الطواقم الطبية

الاحتلال يقتحم مستشفى العودة شمال غزة ويطرد الطواقم الطبية

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

أفادت جمعية العودة الصحية والمجتمعية، مساء الأربعاء، أنّ قوات الاحتلال اقتحمت مستشفى العودة التابع لها في تل الزعتر شمال قطاع غزة، وطردت الطواقم الطبية ودعتهم للتوجه لغرب غزة.

وأوضحت الجمعية أنّ قوات الاحتلال تحتجز عدداً من الكادر والمرضى، بعد أربعة أيام من حصار مستشفى العودة وسط قصف بالقذائف والرشاشات الثقيلة.

وأكّدت الجمعية في بيان لها أنّ إدارة المستشفى رفضت المغادرة إلا بإخلاء المرضى جميعهم، وبقي في المستشفى 14 موظفاً برفقة 11 مصاباً، إضافة لمرافقتين للأطفال.

وأضافت أنّ الإدارة رفضت إخلاء الجرحى إلا بحضور سيارات الإسعاف.

وتعدّ هذه المرة وتعرّض مستشفى العودة للحصار مجدداً من قبل جيش الاحتلال، قبل عدّة أيام، وسط إطلاق النار والقصف في محيطه، وعدم تمكن سيارات الإسعاف من مغادرته لإحضار المصابين، علماً بأنّه المستشفى الوحيد في شمال غزة الذي لا يزال يقدم خدمات الولادة وجراحة العظام.

وكان المستشفى تعرض في شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي إلى حصار استمر لمدة 18 يوماً، استشهد خلاله ثلاثة من الطواقم الطبية في المستشفى برصاص قناصة الاحتلال، وتضررت القدرة الاستيعابية للمستشفى إلى حد بعيد بسبب قصف طوابق المبيت.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، من خروج أكثر من 30 مستشفى عن الخدمة في القطاع، وسط شكوى الطواقم الطبية في المستشفيات المتبقية من نقص المواد الطبية اللازمة لتوفير الرعاية الصحية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات