الخميس 13/يونيو/2024

الإعلامي الحكومي يدين مجزرة الاحتلال في جنين

الإعلامي الحكومي يدين مجزرة الاحتلال في جنين

غزة- المركز الفلسطيني للإعلام

أدان المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، المجزرة التي نفذها جيش الاحتلال الإسرائيلي في مخيم ومدينة جنين اليوم الثلاثاء، خلال الاجتياح الواسع الذي تتعرض له، والتي أدت لاستشهاد 7 مواطنين حتى الآن بينهم طلاب مدارس ومعلم وطبيب، وإصابة العديد من المواطنين بجراح متفاوتة بينهم الصحفي عمرو مناصرة.

وقال الإعلامي الحكومي في بيان وصل المركز الفلسطيني للإعلام: “إن هذه المجزرة الجديدة في جنين وما سبقها من اعتداءات لجيش الاحتلال وقطعان مستوطنيه في مختلف مدن الضفة الغربية، وعدوانه المتواصل في غزة، هو دليل دامغ على العقلية الاجرامية التي تحكم دولة الاحتلال، وإيمانها العقائدي بقتل شعبنا وممارسة الإبادة الجماعية ضده أينما تواجد”.

وأشار إلى أن ما يجري في الضفة من اقتحامات واعتداءات أدت لاستشهاد أكثر من 600 مواطن واعتقال نحو 7 آلاف مواطن، “يُرَد على من يحاول قلب الحقائق ويلقي باللوم على شعبنا وانتفاضته للأقصى في أحداث السابع من أكتوبر، فالاحتلال لا يحتاج ذرائع لعدوانه ولا ينتظر مبررات لجرائمه التي يقترفها ضد شعبنا منذ النكبة وما قبلها”.

كما وجه دعوة لأهل الضفة والقدس للانتفاض في وجه الاحتلال، والخروج في مسيرات جماهيرية تنديداً بجرائم جيش الاحتلال ورفضا لاعتداءات المستوطنين”.

ودعا الإعلامي الحكومي، عناصر الأجهزة الأمنية الفلسطينية بالضفة “للاصطفاف إلى جانب شعبهم ومقاومته في وجه إجرام الاحتلال، والقيام بواجب الدفاع عن شعبنا وأرضنا من هذه الاعتداءات المتواصلة”.

ومنذ صباح اليوم، تشهد مدينة ومخيم جنين اجتياحًا واسعًا لقوات الاحتلال، أطلقت خلاله الرصاص الحي بشكل عشوائي ما أدى لاستشهاد 7 مواطنين بينهم طفلان، فيما أصيب 19 آخرين بجراح متفاوتة، وفق وزارة الصحة.

وشرعت جرافات الاحتلال بتجريف وتخريب الشوارع والبنية التحتية في مدينة ومخيم جنين، وسط اندلاع اشتباكات عنيفة مع المقاومين.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات