الأحد 19/مايو/2024

القوى الفلسطينية في لبنان تؤكد استمرار التحركات التّصعيديّة بوجه “أونروا”

القوى الفلسطينية في لبنان تؤكد استمرار التحركات التّصعيديّة بوجه “أونروا”

بيروت – المركز الفلسطيني للإعلام

أكد تحالف القوى الفلسطينية والقوى الإسلامية وأنصار الله واللجان الشعبية في لبنان، “استمرار التحركات الاحتجاجية السلمية بإغلاق المكاتب الأدارية لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا في لبنان حتى تراجع الإدارة عن قراراتها الظالمة بحق العاملين الفلسطينيين لديها”.

وأعلنت في بيان وصل المركز الفلسطيني للإعلام ، اليوم الأحد “الاستمرار بالبرنامج التصعيدي للأسبوع الحالي ابتداءً من يوم غد الإثنين، باستمرار إغلاق المكاتب الإدارية في كافة المخيمات والمناطق بما فيها مكتب لبنان الرئيسي، باستثناء المدارس والعيادات والتنظيفات حاليا”.

<iframe src=”https://www.facebook.com/plugins/video.php?height=476&href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2FSada.AlShatat.Lebanon%2Fvideos%2F951550139708455%2F&show_text=false&width=269&t=0″ width=”269″ height=”476″ style=”border:none;overflow:hidden” scrolling=”no” frameborder=”0″ allowfullscreen=”true” allow=”autoplay; clipboard-write; encrypted-media; picture-in-picture; web-share” allowFullScreen=”true”></iframe>

كما أكّدت على أن “المدير العام دوروثي كلاوس غير مرغوب فيها في مخيماتنا ومؤسسات الوكالة”.

بدوره أعلن اتّحاد المعلّمين في لبنان “سلسلةً من التّحرّكات الميدانيّة التّصعيديّة بوجه إدارة الوكالة على خلفيّة توجّهاتِها غير المهنيّة وغير الأخلاقيّة بحقّ الموظّفين، وتضامنا مع أهلنا في غزّة العزّة”.

وقال في بيان له اليوم الأحد، إن “التصعيد سيشمل اعتصاما في آخر حصّتين للطلاب والمعلمين في كلّ المدارس الصباحية والمسائية، أيام الإثنين والثلاثاء والأربعاء، في حين سيشهد يوم الخميس اعتصاما حاشدا للمعلّمين والطّلبة والأهالي أمام مكتب لبنان الإقليميّ في بيروت”.

وأكّد على “جميع مديري المدارس الالتِزام بما يُقرّره اتّحاد المعلّمين لِناحية المقاطعة الإداريّة الكاملة مع إدارة الوكالة وإدارات التّعليم وإدارات المناطق، ويشمل ذلك تجميد المُراسلات الإداريّة بكافّة أشكالها وعدم الانخراط في أيّ دروراتٍ تدريبيّة أو ورش عملٍ، ونُضيف إليها مقاطعة زيارات الزّملاء الموجّهين إلى المدارس، وكذلك زيارات وحدة ضمان الجودة”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات