الأحد 14/يوليو/2024

الإعلام الحكومي يدين استهداف الاحتلال خيام الصحفيين بمشفى شهداء الأقصى

الإعلام الحكومي يدين استهداف الاحتلال خيام الصحفيين بمشفى شهداء الأقصى

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

قال المكتب الإعلامي الحكومي، إن جيش الاحتلال “الإسرائيلي” ارتكب مجزرة بقصف خيام للصحفيين والنازحين داخل أسوار مستشفى شهداء الأقصى وارتقاء عدد من الشهداء والجرحى

وأضاف المكتب في بيان له: ارتكب جيش الاحتلال مجزرة جديدة بقصف عدة خيام للصحفيين والنازحين داخل أسوار مستشفى شهداء الأقصى بالمحافظة الوسطى، في وقت ذروة حركة المرضى والجرحى والنازحين، الأمر الذي أدى إلى ارتقاء عدد من الشهداء والجرحى.

وأدان بأشد العبارات هذه المجزرة الجديدة التي يرتكبها الاحتلال داخل أسوار مستشفى تقدم الخدمة الطبية والصحية للنازحين والمواطنين.

ودعا كل المنظمات الدولية والإقليمية والمحلية ذات العلاقة بالعمل الصحي والطبي إلى إدانة هذه الجريمة الفظيعة.

وحمل الإدارة الأمريكية والاحتلال “الإسرائيلي” والمجتمع الدولي المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة كونهم يقدمون الدعم العسكري والسياسي للاحتلال ويعطونه الضوء الأخضر لمواصلة حرب الإبادة الجماعية ضد المدنيين والأطفال والنساء والنازحين.

وطالب المنظمات الدولية وكل دول العالم الحر بالضغط على الاحتلال من أجل وقف هذه الحرب العدوانية ودعا إلى حماية المستشفيات من جرائم الاحتلال “الإسرائيلي”.

وأصيب عدد من الصحفيين في قصف إسرائيلي داخل مستشفى شهداء الأقصى في دير البلح وسط قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا، بإصابة الصحفيين نافذ أبو لبدة وإبراهيم لبد وسعيد جرس وحازم ومحمد أبو دحروج مزيد جراء قصف الاحتلال خيام الصحفيين بمستشفى الأقصى.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات