الخميس 18/يوليو/2024

الإعلام الحكومي: الاحتلال يستهدف 12 منزلاً هذه الليلة

الإعلام الحكومي: الاحتلال يستهدف 12 منزلاً هذه الليلة

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

قال المكتب الإعلامي الحكومي، إن جيش الاحتلال “الإسرائيلي” استهدف أكثر من 12 منزلاً آمناً هذه الليلة في جريمة قتل مكتملة الأركان تُرسّخ الإبادة الجماعية ضد المدنيين والأطفال والنساء.

وارتكب جيش الاحتلال -وفق المكتب الإعلامي- مجزرة بقصف منزل لعائلة الطباطيبي غرب المخيم الجديد بالنصيرات راح ضحيتها 36 شهيداً، غالبيتهم أطفال وبينهم نساء حوامل.

وحمّل المكتب الإعلامي الحكومي الإدارة الأمريكية والمجتمع الدولي والاحتلال “الإسرائيلي” المسؤولية الكاملة عن تصاعد هذه الجرائم والمجازر بحق المدنيين العزل، وحملهم مسؤولية تداعيات وانعكاسات جرائم الحرب هذه.

وطالب كل دول العالم الحر بالضغط على الاحتلال من أجل وقف حرب الإبادة الجماعية الممتدة لليوم 162 على التوالي، وللشهر السادس على تواليا.

وتشن قوات الاحتلال “الإسرائيلي” منذ 7 أكتوبر الماضي حربًا مدمرة على قطاع غزة، أسفرت عن أكثر من 120 ألف شهيد وجريح ومفقود، 72 % منهم من الأطفال والنساء، إلى جانب تهجير مليوني نسمة وتدمير واسع جدًا في المنازل والبنى التحتية طال أكثر من 67 % من المباني، مع حصار مشدد وأزمة إنسانية خانقة ومجاعة غير مسبوقة خاصة في غزة وشمالها.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات