الثلاثاء 16/أبريل/2024

الاحتلال يصيب شاباً ويعتدي على آخرين في بلدة قصرة

الاحتلال يصيب شاباً ويعتدي على آخرين في بلدة قصرة

نابلس – المركز الفلسطيني للإعلام

أصيب شاب برصاص قوات الاحتلال، مساء الأربعاء، في بلدة قصرة جنوب شرق نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية بأن مواجهات عنيفة اندلعت بعد اقتحام قوات الاحتلال لبلدة قصرة، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأضافت المصادر أن شابا أصيب بالرصاص الحي ونقل إلى مركز الجزائر الطبي، ومن ثم نقل إلى مستشفى رفيديا بنابلس ووصفت إصابته بالخطيرة.

من جانبها، قالت جمعية الهلال الأحمر إن طواقمها نقلت إلى المستشفى شابا يبلغ من العمر 19 عاما أصيب بالرصاص الحي بالصدر نتيجة المواجهات ببلدة قصرة.

من جهة أخرى، ذكرت جمعية الهلال الأحمر أن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على طاقم إسعاف تابع لها على حاجز صرة غرب نابلس، أثناء تقديم العلاج لشاب تعرض لاعتداء جنود الاحتلال، وقام الطاقم بنقله إلى المستشفى.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 29 ألفا و954 شهيدا، وإصابة 70 ألفا و325 شخصا، إلى جانب نزوح أكثر من 85 بالمئة (نحو 1.9 مليون شخص) من سكان القطاع، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات