السبت 20/أبريل/2024

إنزال جوي أردني مصري إماراتي فرنسي للمساعدات على غزة

إنزال جوي أردني مصري إماراتي فرنسي للمساعدات على غزة

عمّان – المركز الفلسطيني للإعلام

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، الثلاثاء، عن “تنفيذ 3 طائرات تابعة لسلاح الجو الملكي الأردني إلى جانب 3 طائرات فرنسية وإماراتية ومصرية، إنزالا جويا لتقديم المساعدات الإغاثية والغذائية إلى أهالي قطاع غزة”.

وقالت القوات المسلحة في بيان، إن “الملك عبد الله الثاني شارك في عمليات الإنزال الجوي، تأكيدا لاستمرار الأردن في الوقوف إلى جانب الأشقاء الفلسطينيين، ولإيصال المساعدات بكل الطرق المتاحة لأهالي غزة”.

وأضافت أنه “أقلعت من العاصمة عمان 6 طائرات من نوع C130 منها 3 طائرات تابعة لسلاح الجو الملكي الأردني، و3 طائرات أخرى (إماراتية ومصرية وفرنسية)، كجزء من عملية المساعدات الإنسانية الهادفة إلى التخفيف عن أهالي القطاع، ضمن جهد دولي بمشاركة دول شقيقة وصديقة”.

وأوضحت أنه “الإنزالات استهدفت إيصال المساعدات للسكان بشكل مباشر من خلال إسقاطها على ساحل قطاع غزة، في عملية تمت بدون أجهزة توجيه للمظلات، واضطرار الطائرات للتحليق على ارتفاعات منخفضة”.

وتحتوي المساعدات التي تم إنزالها على مواد إغاثية وغذائية، من ضمنها وجبات جاهزة عالية القيمة الغذائية، للتخفيف من معاناة أهالي غزة، جراء ما يتعرضون له من أوضاع صعبة، بحسب البيان.

ووفقا لبيان القوات المسلحة الأردنية، فإنه “جرى تخصيص إحدى الطائرات، للمستشفى الميداني الأردني الخاص/2 جنوب قطاع غزة، والذي يعاني من نقص حاد في المواد الأساسية، إذ جرى إمداده بالمواد الإغاثية والطبية والمستلزمات الصحية والوقود”.

وكان الأردن، نفذ أربعة إنزالات جوية تحمل مساعدات لأهل غزة أمس الاثنين، بمشاركة فرنسية، وبتوجيهات من العاهل الأردني عبدالله الثاني.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 29 ألفا و878 شهيدا، وإصابة 70 ألفا و215 شخصا، إلى جانب نزوح أكثر من 85 بالمئة (نحو 1.9 مليون شخص) من سكان القطاع، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات