السبت 20/أبريل/2024

نعت الشهيد الشاويش .. حماس: أن سياسة التنكيل بالأسرى سترتد ويلات على الاحتلال

نعت الشهيد الشاويش .. حماس: أن سياسة التنكيل بالأسرى سترتد ويلات على الاحتلال

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام

نعت حركة حماس إلى شعبنا الفلسطيني العظيم وإلى أمتنا العربية والإسلامية، الشهيد المجاهد الأسير خالد الشاويش (53 عامًا) من طوباس، الذي ارتقى اليوم الأربعاء، نتيجة الإهمال الطبي المتعمد في سجون الاحتلال.

وحمّل زاهر جبارين – مسؤول مكتب الشهداء والأسرى والجرحى في ‎حركة حماس، الاحتلال الصهيوني المسئولية الكاملة عن استشهاد الأسير الشاويش، مؤكدًا أنّ المقاومة هي الكفيلة بإجبار الاحتلال على إطلاق أسرانا قريبا بإذن الله.

وشدد على أن جرائم الاحتلال بحق الأسرى وسط شهادات الأسرى الإسرائيليين المفرج عنهم من المقاومة تؤكد مدى إجرام هذا الاحتلال، الذي يفوق إجرام النازية؛ وإن أبطالنا في قلاع الأسر سيدوسون عنجهية الاحتلال وجبروته.

ودعت جماهير شعبنا وذوي الأسرى في سجون الاحتلال للانتفاض في مدن الضفة والداخل والاشتباك مع الاحتلال ومستوطنيه، وليعلم أن دماء أبناء شعبنا في غزة والضفة وأسرانا في سجونه ستكون لعنة ووبالا عليه.

كما دعت أحرار العالم لوضع حدّ لجرائم المحتل بحق أسرانا البواسل، والعمل الجادّ لإنقاذهم من سياسة القتل البطيء التي تنفذها إدارة السجون.

واستشهد الأسير المقعد خالد الشاويش، في سجن نفحة، اليوم الأربعاء، بعد نقله أمس بحالة خطيرة إلى مستشفى “أساف هروفيه”.

وأكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني نبأ استشهاد الأسير المقعد خالد الشاويش 53 عامًا، من مخيم الفارعة/ طوباس في سجن (نفحة).

وأشارت المؤسستان إلى أن الشهيد هو أحد الحالات المرضية المزمنة في سجون الاحتلال، وهو معتقل منذ عام 2007، ومحكوم بالسجن المؤبد (11) مرة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات