الأربعاء 28/فبراير/2024

إصابات ومواجهات .. الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

إصابات ومواجهات .. الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام

شنت قوات الاحتلال الصهيوني – فجر الخميس- حملة مداهمات واعتقالات في أرجاء متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، ضمن جرائمها الانتقامية، وسط مواجهات واشتباكات، مركزة على اعتقال الأسرى المحررين والنخب الفلسطينية، وعمال غزو.

ففي نابلس، أصيب أربعة مواطنين واعتقل ثلاثة آخرون، خلال اقتحام قوات الاحتلال البلدة القديمة من مدينة نابلس.

وأفاد مصدر محلي أن قوات اسرائيلية خاصة تسللت إلى البلدة القديمة من نابلس، وتبعتها تعزيزات إضافية وحاصرت منزلا في حارة الحيلة، وسط إطلاق نار كثيف.

وذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة شبان وهم: جلال عويجان ومعن ابو لاوي وخليل زكريا قبل انسحابها من المنطقة.

وأفادت مصادر طبية بنقل إصابتين بالرصاص الحي إلى مستشفيات المدينة، إلى جانب إصابتين بشظايا الرصاص.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال، خمسة مواطنين بينهم ثلاثة عمال من قطاع عزة في بيت لحم.

وأفاد مصدر محلي أن قوات الاحتلال اعتقلت اسامة ربحي ابو شعيرة (40 عاما) من مخيم العزة، ومحمد رافت ابو سرور (23 عاما) من مخيم عايدة شمال بيت لحم، بعد دهم منزليهما وتفتيشهما.

وأضاف المصدر ذاته، أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة عمال من قطاع غزة، في مخيم الدهيشة جنوبا .

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، شقيقين خلال اقتحامها بلدة ترقوميا غرب الخليل، كما داهمت عددا من المنازل والمحال التجارية خلال اقتحامها مدينة الخليل.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة ترقوميا، واعتقلت الشقيقين حميدان وعبد جمال ارطيش، عقب مداهمة منزلهما في منطقة الصحرا وتفتيشه والعبث بمحتوياته.

وأضافت أن قوات الاحتلال داهمت عددا من المنازل والمحال التجارية في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل، واستولت على تسجيلات كاميرات مراقبة، ومنعت تنقل المواطنين، وأوقفت مركباتهم وقامت بتفتيشها.

وفي طولكرم، اقتحمت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، مدينة طولكرم ومخيمي نور شمس وطولكرم، واعتقلت 5 مواطنين، ونفذت أعمال تدمير للشوارع والبنية التحتية.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن محمود طالب (52 عاما)، والطفل أمير لؤي أبو عرجة (16 عاما)، والمواطن غيث صبحي مهداوي، بعد مداهمة منازلهم في ضاحية شويكة، والشابين محمود محاجنة وشكري محاجنة من منزليهما في ضاحية اكتابا.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال اعتدت على المواطن مهدواي بالضرب المبرح، قبل أن تعتقله.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال مدعومة بآليات عسكرية وجرافات، اقتحمت المدينة من جهتها الغربية، مرورا بشارع العليمي ودوار شويكة وشارعي جامعة القدس المفتوحة ونابلس باتجاه مخيمي طولكرم ونور شمس، وسط إطلاق كثيف للرصاص، ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة.

وتمركزت قوات الاحتلال في محيط مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي وفرضت حصارا مشددا عليه ومنعت مركبات الإسعاف والطواقم الطبية من الخروج.

كما حاصرت قوات الاحتلال ترافقها ثلاث جرافات ضخمة مخيم نور شمس، فيما نشرت قناصتها على أسطح البنايات العالية على طول شارع نابلس المحاذي لمخيمي طولكرم ونور شمس، ودفعت بتعزيزات عسكرية إلى المنطقة، وسط تحليق المسيّرات في سماء المدينة.

وفي وقت لاحق، اقتحمت قوات الاحتلال مخيم نور شمس، وشرعت بمداهمة منازل المواطنين في منطقة جبل النصر وحارة المدارس، ونشرت القناصة على أسطحها بعد احتجاز سكانها، في الوقت الذي قامت فيه جرافات الاحتلال بتجريف شوارع “حارة العيادة” و”المسلخ” و”نابلس” على مدخل المخيم، وتدمير البنية التحتية.

واقتحمت قوات الاحتلال مخيم طولكرم، وقامت جرافاتها بتجريف شارع حارة المدارس على مدخله الرئيسي، وسط اندلاع مواجهات عنيفة في المكان.

ونشرت قوات الاحتلال دورياتها وآلياتها العسكرية في مختلف شوارع مدينة طولكرم، خاصة شارع الحدادين ومركز المدينة وعلى طول شارع نابلس، فيما تمركزت في محيط دوار الجعرون وسط ضاحية شويكة شمال طولكرم بعد اقتحامها.

وتسببت أعمال التجريف في انقطاع التيار الكهربائي عن مخيم نور شمس وضاحيتي ذنابة واكتابا وحارة السلام، وأجزاء من مدينة طولكرم، بعد تخريب وتدمير أعمدة الكهرباء المغذية للمنطقة.

وأغلقت جرافات الاحتلال الطريق الواصل بين جبل النصر في مخيم نور شمس وضاحية ذنابة بالسواتر الترابية.

ويشار أن هذا الاقتحام هو الثاني لمخيم نور شمس منذ بدء العدوان الإسرائيلي الشامل على شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية في السابع من تشربن الأول/أكتوبر الماضي، والذي تعرض في حينه المخيم لتدمير واسع للبنية التحتية في شوارعه وأزقته وللممتلكات العامة والخاصة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، عددا من عمال غزة القاطنين في بلدة فرعون جنوب طولكرم.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال داهمت عمارة كمال سلامة في الحي الشرقي للبلدة، واعتقلت عددا من عمال قطاع غزة من شققهم السكنية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات