الأربعاء 28/فبراير/2024

تقرير: استشهاد 75 صحفيا فلسطينيا واعتقال 43 منذ بدء العدوان الصهيوني

تقرير: استشهاد 75 صحفيا فلسطينيا واعتقال 43 منذ بدء العدوان الصهيوني

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

أكدت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، اليوم الأربعاء، أنها وثقت خلال أول شهرين من العدوان الصهيوني الغاشم المتواصل على قطاع غزة، استشهاد 75 صحفياً وعاملاً في قطاع الإعلام، فضلا عن إصابة نحو 80 صحفيًا بجروح، وفقدان صحفيين اثنين.

وقالت النقابة في تقرير صادرٍ عنها، إطّلع عليه المركز الفلسطيني للإعلام، إنّ قصف الاحتلال طال منازل عائلات 60 صحفياً، ودمَر مقار 63 مؤسسة ومكتبا صحفيًا، وعطل عمل 25 إذاعة محلية (24 في غزة وواحدة في الضفة).

وبحسب التقرير فإنّ قوات الاحتلال أغلقت وقيدت عمل ثلاث وسائل إعلامية، واعتقلت 43 صحفيا؛ منهم 41 في الضفة واثنان في غزة.

كما أكد التقرير أنه: “ما زال 30 صحفيًا قيد الاعتقال، أغلبهم تم تحويلهم للاعتقال الإداري”.

وأشادت النقابة بالصحفيين الذين يواصلون عملهم، معبرة عن اعتزازها الكبير بهم في الوقت الذي “يحيط بهم الموت والبطش من كل جهة”.

وشددت على أنّ “رواية الحق والحقيقة لن تغيب، وصوت فلسطين سيبقى صادحاً وسامياً وسيتنصر على آلة القتل والعدوان”.

من الجدير بالذكر أنّ الصحفيين الفلسطينيين في غزة والضفة الغربية يتعرضون لاستهداف ممنهج ويعملون في ظروف بالغة الصعوبة تحت القصف الصهيوني الهمجي، فيما وثق العديد منهم لحظاته الأخيرة ووصيته لأهله وللعالم على الهواء، كما فقد العديد منهم أهلهم وأحباءهم وقدموا التضحيات الكبيرة التي ما زال العالم الذي يزعم حماية حقوق هذه الفئة التي تمثل عين الحقيقة يصمت أمام استهدافهم وقتلهم بدمٍ صهيوني بارد.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات