الخميس 22/فبراير/2024

الحركة الأسيرة تدعو الوسطاء للضعط على الاحتلال لوقف الحملة على الأسرى (شاهد)

الحركة الأسيرة تدعو الوسطاء للضعط على الاحتلال لوقف الحملة على الأسرى (شاهد)

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام
وجهت الحركة الوطنية الأسيرة في سجون الاحتلال، رسالة مفتوحة بخصوص الهجمة الانتقامية، التي يتعرض لها الأسرى داخل سجون الاحتلال.

وقالت الحركة الأسيرة في بيان لها الأربعاء: منذ السابع من أكتوبر بدأ العدو الصهيوني حربه الانتقامية على الشعب الفلسطيني في غزة والضفة والسجون، للتغطية على الهزيمة المدوية التي لحقت به جراء عملية طوفان الأقصى.

وأشارت إلى أن الاحتلال ارتكب جرائم بشعة بحق الأسرى في ساحة السجون، بالتزامن من جرائم الإبادة الجماعية وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية بحق الشعب الفلسطيني في الضفة وغزة بدعم من الولايات المتحدة الأميركية.

ودعت الحركة الأسيرة الوسيطين القطري والمصري، واللجنة الدولية للصليب الأحمر والأمم المتحدة ودول العالم الحر، بضرورة الضغط على الاحتلال لوقف هجمته الانتقامية والجرائم الممنهجة التي يشنها الاحتلال على الأسرى داخل السجون.

وأشارت الحركة الأسيرة إلى أن الاحتلال أخضع الأسرى لظروف اعتقالية خطرة السجون إلى مقابر حديدية قاتلة، وشن عمليات اغتيال وإعدام ممنهج بحق الأسرى أدت إلى استشهاد عدد منهم، كما تصلهم تهديدات السجانين الصهاينة كل يوم بتنفيذ مزيداً من الاعدامات.

وخاطبت الحركة الأسيرة الوسيطين القطري والمصري، والصليب الأحمر يالقول: “إننا إذ نوجه لكم هذه الدعوة فإننا لا نطلب منكم تحريرنا من السجون فهذه مهمة المقاومة وهي ستتكفل بها، ولكن إلى أن يكتب الله لنا الحرية فإننا نطلب منكم أن تقفوا عند مسؤولياتكم الأخلاقية والإنسانية والدولية بأن تكفوا يد المحتل عن الإجرام بحقنا”.

وعبرت الحركة الأسيرة عن فخرها واعتزازها بالتعامل الإنساني مع أسرى العدو، من قبل المقاومة الفلسطينية في غزة، في الوقت الذي يسابق فيه الاحتلال الزمن للإيغال في دماء الأسرى والتنكيل بهم والإجرام بحقهم في داخل السجون.

وصعدت قوات الاحتلال من ظروف اعتقالها للأسرى في سجون الاحتلال، منذ السابع من أكتوبر الماضي، ما أدى إلى استشهاد 6 أسرى داخل السجون نتيجة تعرضهم للضرب والتعذيب، كما نقلت مؤسسات معنية بالأسرى شهادات مفزعة عن أسرى تعرضوا للضرب والتعذيب داخل السجون.

واستطاعت المقاومة الفلسطينية خلال الأيام الماضية الإفراج عن أكثر من 180 أسير وأسيرة، خلال صفقة تبادل جزئية مع قوات الاحتلال، ومن المتوقع أن تفرج قوات الاحتلال عن دفعة جديدة اليوم من الأسرى والأسيرات ضمن اتفاق الهدنة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات