السبت 22/يونيو/2024

القسام يطلق محتجزتين لدواعٍ إنسانية بوساطة مصرية

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام
أعلنت كتائب القسام، أنها أطلقت عبر وساطةٍ مصريةٍ بإطلاق المحتجزتَين “نوريت يتسحاك” و”يوخفد ليفشيتز”.

وقالت كتائب القسام في بيان لها: إن العدو رفض منذ الجمعة الماضية قبول استلامهما، كما أنه لا يزال يهمل ملف أسراه.

وأضافت: قررنا الإفراج عنهما لدواعٍ إنسانيةٍ ومرضيةٍ قاهرة رغم ارتكاب الاحتلال لأكثر من 8 خروقات للإجراءات التي تم الاتفاق مع الإخوة الوسطاء على التزام الاحتلال بها خلال هذا اليوم لإتمام عملية التسليم.

وقالت وكالة الأنباء المصرية الرسمية في ساعة متأخرة من مساء اليوم الاثنين إن محتجزتين مسنتين أطلقت كتائب القسام سراحهما وصلتا إلى معبر رفح المصري.

وقالت الوكالة إن الجهود المصرية نجحت في إطلاق سراح سيدتين من قطاع غزة.

وكان أبو عبيدة أعلن يوم الجمعة الماضي إطلاق كتائب القسام سراح محتجزتين أميركيتين لـ”دواع إنسانية” استجابة لجهود وساطة قطرية.

وأضاف أبو عبيدة -في بيان حينها- أن إطلاق المحتجزتين (أم وابنتها) يأتي “لنُثبِت للشعب الأميركي والعالم أن ادعاءات (الرئيس الأميركي جو) بايدن وإدارته الفاشيّة هي ادعاءات كاذبة لا أساس لها من الصحة”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات