الأحد 14/يوليو/2024

وقفة بالأردن تطالب بكسر الحصار عن غزة

وقفة بالأردن تطالب بكسر الحصار عن غزة

عمّان – المركز الفلسطيني للإعلام

شارك المئات من النشطاء الأردنيين في الوقفة الحاشدة -مساء السبت- أمام مسجد “الشريف الحسين” في مدينة العقبة على سواحل البحر الأحمر؛ للمطالبة بكسر الحصار عن قطاع غزة.

وجاءت الوقفة ضمن فعاليات حملة “افتحوا موانئ غزة” في الأردن، بمشاركة ممثلين عن التيارات الشعبية والنقابية والوطنية والإسلامية.

وقال رئيس الحملة في الأردن المهندس وائل السقا: إننا “وجهنا نداء لاتحاد المحامين العرب لرفع قضية ضد الكيان الصهيوني الذي يحاصر أهالي قطاع غزة”، وفق قدس برس.

اقرأ أيضًا: افتحوا موانئ غزة .. حملة عالمية تنادي بإنهاء حصار غزة

وأضاف السقا أن “الجميع جاؤوا من مختلف الأطياف لنقف قبالة الكيان الغاصب، ونطالب العالم بكسر الحصار عن أهلنا في قطاع غزة”.

وبين أن “الحصار يقيد حرية الشعب الفلسطيني الذي له الحق في التحرر وحرية التحرك والسفر والتنقل والتصدير والاستيراد”.

بدوره، قال عضو “لجنة فلسطين” في مجلس النوّاب الأردني، النائب محمد أبو صعيليك، إننا “جئنا نؤكد الوصاية الهاشمية على المقدسات، وعلى كل فلسطين”.

وأكد أن “ملف قطاع غزة هو ملف إنساني يتعلق بكل إنسان حر، يرفض أن يموت ٢ مليون إنسان جوعا ومرضا وقهراً”.

من جانبه، قال الأمين العام لحزب “الشراكة والإنقاذ”، سالم الفلاحات، إن “قطاع غزة محاصرة منذ ١٧ عاما، ولم يتحرك العالم لنصرته، مبينا أنه لو تعرض الأردن للحصار نفسه لن نقبل من أشقائنا العرب الصمت”.

وأشار إلى أن “أهل غزة جزء منا، ولا يمكن السكوت عما يتعرض له أهلنا ونحن أقرب الناس إليهم”.

وفي كلمة للنقابات المهنية، قالت المحامية زين فريحات: إن “القضية الفلسطينية هي قضية الشعب الأردني كذلك وسيادة الأردن الوطنية تمس كل يوم مرارا وتكرارا ونحن محاصرون باتفاقيات وادي عربي”.

بدوره، قال ممثل حزب “العمال” الأردني ورئيس لجنة فلسطين في الحزب، خالد الرمحي: إننا “جئنا لنعلن تضامننا مع أهلنا، ولنطالب بفك الحصار عن قطاع غزة”.

ودعا “الشعوب العربية لتقول كلمتها ولتخرج من حالة السبات، فالشعب الفلسطيني وخاصة أهل غزة يعانون تحت أنظار العالم”.

وفي كلمة أهالي العقبة، قال النائب عن “كتلة الإصلاح” حسن الرياطي، إننا “نرحب باسم أهالي العقبة والحركة الإسلامية بكل من جاء نصرة لقطاع غزة من كافة محافظات المملكة”.

وأكد الرياطي أن “موقف أهالي العقبة منذ احتلال فلسطين هو موقف واضح قدمنا فيه أرواحنا وأبناءنا وأموالنا، ولم تقتصر العقبة على واجب النصرة فيها”.

وقال إن “العقبة ستكون دائما منطلق قوافل كسر الحصار عن غزة كما كانت مركز انطلاق قافلة شريان الحياة”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات