الأربعاء 24/يوليو/2024

طافش: مخططات الاحتلال في القدس تهدف لتهجير المقدسيين

طافش: مخططات الاحتلال في القدس تهدف لتهجير المقدسيين

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام

قال النائب خالد طافش إن إعلان الاحتلال عن مخططات جديدة لبناء 18 ألف وحدة استيطانية في القدس المحتلة هو عبارة عن خطة خطيرة لتهجير المقدسيين.

وأوضح طافش في تصريحات صحفية أن خطورة المخطط تكمنُ في تهجير المقدسيين وعدم السماح لهم بالبناء، والتضييق عليهم بالهدم ومنع الترخيص والغرامات المالية والضرائب الباهظة.

وأشار إلى أن كثيرا من المقدسيين خرجوا في السنوات الماضية باتجاه رام الله وبيت لحم للبناء والسكن فيها بعيدا عن ظلم الاحتلال وقوانينه الجائرة.

وبيّن طافش أن كل هذه الخطوات مقدمات لتفريغ المدينة المقدسة من سكانها الأصليين وإحلال المستوطنين مكانهم.

ونبه إلى أن هذه السياسة قائمة منذ عام ٦٧ وازدادت وتيرتها بعد اتفاق أوسلو المشؤوم لأضعاف مضاعفة سواء في القدس أو الضفة الغربية.

وتواصل حكومة الاحتلال المتطرفة دعم خطط الاستيطان في مدينة القدس المحتلة، ضمن مساعيها للسيطرة على أجزاء كبيرة من أراضي الفلسطينيين وطردهم من ديارهم ومنازلهم.

ودعمت حكومة الاحتلال التي تضم وزراء متطرفين 30 خطة استيطانية منذ بداية العام الجاري، تضم أكثر من 18 ألف وحدة بمستوطنات القدس المحتلة، وذلك في الفترة ما بين كانون الثاني/ يناير وأيلول/ سبتمبر الجاري.

ومنذ عام 2021 شهدت المنطقة الشرقية من القدس المحتلة توسعات استيطانية، وتزايدت بشكل قياسي عام 2022، وسجلت ارتفاعاً في الوحدات الاستيطانية بلغ 23 ألف و97 وحدة، وهو الأعلى خلال عقد من الزمن.

ومع دعم الاحتلال للخطط الاستيطانية الـ30 في القدس، من المتوقع أن يتجاوز التوسع الاستيطاني هذا العام الرقم القياسي الذي بلغ العام الماضي.

ووثق مركز المعلومات الفلسطيني “معطي” 13 اعتداءً استيطانياً في الضفة والقدس خلال آب/ أغسطس الماضي، ضمن انتهاكات الاحتلال المتواصلة بحق شعبنا وأرضه وممتلكاته.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات