الأربعاء 24/يوليو/2024

الأسرى يكملون استعداداتهم لخوض الإضراب غدًا الخميس

الأسرى يكملون استعداداتهم لخوض الإضراب غدًا الخميس

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
يواصل الأسرى الفلسطينيون استكمال استعدادهم، ويرفعون حالة التعبئة؛ تحضيرًا لخوض معركة الإضراب؛ ردًا على قرارات بن غفير.

وأكد الأسرى أنهم مستعدون لخوض الإضراب الذي أقرته اللجنة الوطنية العليا ردًا على إجراءات “بن غفير” والمطالبة بوقف القرارات المتخذة بهدف التضييق عليهم.

وشددت اللجنة الوطنية العليا للحركة الأسيرة على اقتراب الأسرى من معركة الإضراب المفتوح عن الطعام، رفضاً لقرارات الاحتلال التعسفية بحقهم، ومنها محاولاته تقليص الزيارات لتصبح مرة واحدة كل شهرين، إلى جانب إجراءات أخرى تمس جوهر حياة الأسير وواقعه الاعتقالي.

وقالت اللجنة، إنه سيتم الشروع بالإضراب عن الطعام غدًا الخميس، ما لم يتراجع العدو وأدواته عن هذا القرار وعن كل ما يهدد به، ويلتزم بعدم المس بحقوق الأسرى التي تم انتزاعها بالدماء واللحوم والعذابات.

ووجهت اللجنة رسالة إلى الشعب الفلسطيني قائلةً: “الوحدة المتجددة في قلاع الأسر لدى ورثة الشهداء يجب أن تتجسد واقعًا في كل ساحات ومؤسسات العمل الوطني الفلسطيني، وإن إسنادكم لنا هو مفتاح انتصارنا -بإذن الله-، فكونوا كما عهدناكم دومًا ركننا الشديد وسدنا المنيع”.

وتواصلت الدعواتُ والفعاليات المناصرة والمساندة للأسرى في سجون الاحتلال والذين يتعرضون لهجمةٍ إجرامية وقرارات مجحفة بحقهم.

ويوم أمس الثلاثاء، صادق الكابينت الصهيوني، على تبني توصية رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو برفض قرار وزير الأمن القومي المتطرف إيتمار بن غفير، الذي يقضي بتقليص الزيارات العائلية للأسرى الفلسطينيين.

وذكرت صحيفة “هآرتس” العبرية، أن الكابينت صادق على رفض طلب بن غفير في الوقت الحالي، غداة الأعياد اليهودية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في الكابينت قولها، إنه تقرر عدم إحداث أي تغييرات على صعيد الأسرى الفلسطينيين على ضوء حساسية الفترة واقتراب الأعياد، وفق ترجمة صفا.

وقرر الكابينت عقد جلسة مشاورات أخرى حول التضييق على الأسرى الفلسطينيين بعد انتهاء الأعياد خلال شهر أكتوبر/ تشرين أول المقبل، وحتى ذلك الحين لن يطرأ أي تغيير على السياسة المتبعة داخل السجون.

وفي وقت سابق قالت اللجنة الوطنية العليا للحركة الأسيرة إن تأجيل أو تجميد مناقشة حكومة الاحتلال لقرار تقليص الزيارات لأهالي الأسرى ليتلاءم مع مخططات العدو لن يمر علينا ولا على شعبنا، وإن نضالنا داخل الأسر وخارجه سيستمر حتى تحقيق أهدافنا ودفع العدو عنا وعن مقدساتنا.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات