عاجل

السبت 15/يونيو/2024

أسرى عوفر يغلقون الأقسام ويعيدون وجبات الطعام

أسرى عوفر يغلقون الأقسام ويعيدون وجبات الطعام

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام

أغلق الأسرى من الفصائل كافة، في سجن “عوفر”، مساء الأحد، الأقسام، وأعادوا وجبات الطعام، وحلوا الهيئات التنظيمية.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير، في بيان مشترك: إن هذه الخطوة جاءت ردا على قرار إدارة سجون الاحتلال بعزل الأقسام وفصلها عن بعضها البعض، بعد نقل أسرى من ذوي المحكوميات العالية وقيادات من الحركة الأسيرة من سجن “نفحة” إلى أقسام جديدة في سجن “عوفر”.

وأشار البيان إلى أن الأسرى يتجهون لحل الهيئات التنظيمية.

اقرأ أيضًا: لمواجهة قرارات بن غفير.. الأسرى يخوضون إضرابًا مفتوحًا عن الطعام منتصف الشهر

وتأتي هذه الخطوة في وقت يواجه الأسرى الفلسطينيون فيه قرارات الوزير المتطرف بحكومة الاحتلال إيتمار بن غفير، بمعركة متجددة لحماية حقوقهم وإنجازاتهم على مدار التاريخ الاعتقالي، إلى جانب وقف غطرسة الاحتلال وإجراءاته الغاشمة بحقهم.

وقررت لجنة الطوارئ للحركة الوطنية الأسيرة الشروع في الإضراب المفتوح عن الطعام يوم الخميس 14/09/2023م، مطالبة بوقف كل القرارات والسياسات المتخذة من أجل التضييق عليهم وعلى شروط حياتهم ، وكذلك إعادة كل ما سلبه الاحتلال من حقوقهم خلال الفترة الماضية.

وفي بيان وصل المركز الفلسطيني للإعلام الأحد، قالت اللجنة: إن حقوقنا التي نعيش في ظلها انتزعناها بدمائنا، وآلاف الأطنان من اللحوم في الإضرابات التي خضناها ولم نحصل عليها لا منةً ولا فضلاً ولا التزاماً بشرائع وقوانين دولية، بالتالي هي ليست محل تفاوضٍ أو تنازلٍ عنها.

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها أكثر من 5 آلاف أسير فلسطيني، منهم 32 امرأة، و160 طفلًا، و1200 معتقل إداري (دون تهمة). كما يوجد من المعتقلين 700 يعانون من الأمراض، و554 محكومون مؤبدات، و400 من قدامى الأسرى، و15 صحفيًّا، وفق الإحصائية الأخيرة المعلنة على موقع هيئة شؤون الأسرى.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات