السبت 02/مارس/2024

أجهزة السلطة ترفض قرارات القضاء وتواصل الاعتقالات والتضييق على المقاومة

أجهزة السلطة ترفض قرارات القضاء وتواصل الاعتقالات والتضييق على المقاومة

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
تواصل أجهزة السلطة في الضفة الغربية المحتلة انتهاكاتها واعتقالاتها السياسية، والتي تطال الطلبة الجامعيين والأسرى المحررين والنشطاء والمقاومين والرموز الوطنية، في ظل رفض متكرر لتنفيذ قرارات قضائية تقضي بالإفراج عن عدد من المعتقلين السياسيين.

وترفض مخابرات السلطة في نابلس تنفيذ قرار الإفراج عن المعتقل السياسي أحمد حمادنة، من بلدة عصيرة الشمالية، وذلك في إصرار على انتهاك القانون والقضاء.

ورغم صدور قرار بالإفراج عنه، تواصل أجهزة السلطة اعتقال الأسير المحرر صهيب الشرباتي من الخليل، وذلك لليوم الـ71.

وتواصل أجهزة السلطة في رام الله اختطاف المطارد لدى الاحتلال مصعب اشتية لليوم الـ346 على التوالي، رغم صدور قرارات قضائية بالإفراج عنه.

في غضون ذلك، اختطفت أجهزة السلطة المحرر نضال أبو عاهور من بيت لحم، وهو في طريق ذهابه لمستشفى رام الله، حيث ينتظر إجراء عملية زراعة كلية، ويقوم بغسيل الكلى 3 مرات أسبوعياً.

وطالت الاعتقالات السياسية الأسير المحرر عمران عمر صباح من بلدة عوريف بنابلس، وذلك بعد استدعائه للمقابلة أمس، وهو معتقل سياسي سابق لعدة مرات.

واعتقلت مخابرات السلطة في نابلس الطالب بجامعة النجاح الوطنية بنابلس عبيدة يامين، وذلك بعد ملاحقته منذ عدة أيام على خلفية عمله النقابي.

وتواصل أجهزة السلطة في نابلس اختطاف الطالب بكلية الهندسة في جامعة خضوري معاذ حسن أبو ريدة، من بلدة قصرة لليوم الـ15 على التوالي.

ويواصل وقائي السلطة في نابلس اعتقال المحرر خلدون عصيدة من بلدة تل غرب نابلس، لليوم الـ 11 على التوالي، فيما يعتقل الشاب أحمد معلا منذ 144 يوماً.

وفي سياق متصل، أفادت عائلة المعتقل سلاطنة من بلدة جبع في جنين، بأن نجلها الخريج من كلية الهندسة في جامعة النجاح يواصل إضرابه عن الطعام والشراب لليوم الـ 4 على التوالي، رغم التراجع في حالته الصحية.

وأوضحت العائلة أن إضراب نجلها أسامة جاء رفضا لمواصلة أجهزة السلطة اعتقاله لليوم الـ 25 على التوالي، بينما تواصل ملاحقة شقيقه سليم سلاطنة الطالب في جامعة النجاح لليوم الـ51.

وأشارت العائلة إلى أن الوضع الصحي لأسامة في خطر ولا يقدر على الوقوف، مؤكدة أن نجلها لن يتراجع عن قرار الإضراب إلا بالحرية.

وتواصل مخابرات السلطة في نابلس اعتقال 4 أشقاء من عائلة سعادة من بلدة عصيرة الشمالية لليوم الـ33 على التوالي، وهم مفدي ومناضل ومكين ومجاهد سعادة.

في سياق آخر، وفي إطار التضييق على المقاومة، أقدمت أجهزة السلطة صباح اليوم الأربعاء، على إزالة المتاريس الحديدية التي نصبها مقاومو طولكرم لإعاقة اقتحامات قوات الاحتلال.

وشرع الأهالي والشباب الثائر بمنع أجهزة السلطة من إزالة المتاريس الحديدية، في خطوةٍ تؤكد حرص الحاضنة الشعبية على مساندة المقاومة في مواجهة الاحتلال.

وأطلقت أجهزة السلطة النار بكثافةٍ خلال تصدي الأهالي والشباب الثائر لمحاولاتها باقتلاع المتاريس الحديدية.

وفي الرابع من أغسطس الجاري، اندلعت اشتباكات مسلحة بين مقاومين وأجهزة السلطة أثناء محاولتها إزالة حواجز صخرية وحديدية عند مدخل مخيم بلاطة بنابلس.

واستعانت أجهزة السلطة بجرافات في عملية إزالة هذه العوائق، حيث ردّ الشباب الثائر والأهالي بإلقاء الحجارة صوبها.

واعتبر الأهالي عمليات إزالة الحواجز تساوقًا مع مخططات الاحتلال الرامية لاقتلاع المقاومة من الضفةِ، وسط حالةٍ من التنديد الواسعة إزاء تصرفات أجهزة السلطة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

اجتماع في إسطنبول يبحث إعادة إعمار غزة

اجتماع في إسطنبول يبحث إعادة إعمار غزة

إسطنبول - المركز الفلسطيني للإعلام انطلقت اجتماعات الدورة الـ12 لمجلس أمناء الهيئة الدولية العربية للإعمار في فلسطين، في مدينة إسطنبول، السبت، لبحث...