السبت 02/مارس/2024

الأسيرة القاصر نفوذ حماد تكشف جزءًا من معاناتها داخل سجون الاحتلال

الأسيرة القاصر نفوذ حماد تكشف جزءًا من معاناتها داخل سجون الاحتلال

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
كشفت الأسيرة الفلسطينية القاصر نفوذ حماد، في شهادة حقوقية، عن جزء من معاناتها داخل السجون الصهيونية.

وقالت الأسيرة القاصر نفوذ حماد (15 عاماً) من القدس والتي ما زالت موقوفة، في شهادة نقلتها محامية هيئة شؤون الأسرى حنان الخطيب، إن الوضع بالسجن سيء جداً، وتستمر إدارة السجن بفرض عقوبات عليهم، وتتعمد حرمانهم من الأشغال والأعمال اليدوية.

ولفتت حماد، إلى المنع المستمر من الزيارات، ومنع الاتصالات مع الأهل، والمنع من الكنتينة والخروج إلى ساحة الفورة ، وإغلاق القسم منذ 13 يوماً.

وكشفت عن منع الاحتلال لها من تقديم امتحان الثانوية العامة، لافتةً إلى أنها من سكان القدس ويفترض معاملتها وفق قانون اعتقال القاصرين.

وتستمر سلطات الاحتلال في انتهاك حقوق الأسيرات الفلسطينيات في مراكز التحقيق والتوقيف دون مراعاة لخصوصيتهن واحتياجاتهن، ويبلغ عددهن حالياً31 أسيرة.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الأسيرات في سجن الدامون يتعرضن لانتهاكات مستمرة من إدارة السجن.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

اجتماع في إسطنبول يبحث إعادة إعمار غزة

اجتماع في إسطنبول يبحث إعادة إعمار غزة

إسطنبول - المركز الفلسطيني للإعلام انطلقت اجتماعات الدورة الـ12 لمجلس أمناء الهيئة الدولية العربية للإعمار في فلسطين، في مدينة إسطنبول، السبت، لبحث...