السبت 20/أبريل/2024

جامعة الخليل تفصل المتحدث باسم الكتلة الإسلامية أحمد الشريف

جامعة الخليل تفصل المتحدث باسم الكتلة الإسلامية أحمد الشريف

الخليل – المركز الفلسطيني للإعلام

قرر مجلس أمناء جامعة الخليل، فصل الناطق باسم “الكتلة الإسلامية” (الذراع الطلابية لحركة حماس)، أحمد الشريف، من الجامعة اعتبارا من تاريخ اليوم الثلاثاء.

وأكدت مصادر محلية أنه وبناء على توصيات لجنة التحقيق، فقد قررت الجامعة فصل 5 طلاب شاركوا في الاعتداء على الطالبات والصحفيين ومن قام باستخدام العنف، منهم 4 من “الشبيبة” (الذراع الطلابية لحركة فتح)، وواحد من “الكتلة الإسلامية” بالإضافة إلى إنذار نهائي لطالبين واحد من “الكتلة” وواحد من “الشبيبة”.

وكانت عناصر من “الشبيبة” في جامعة الخليل، قد اعتدت، يوم الخميس الماضي، على طالبات “الكتلة الإسلامية” وصحفيين، خلال وقفة أمام الجامعة رفضا للاعتداءات على طالبات الجامعة.

وقامت عناصر من “الشبيبة” بالاعتداء على الطالبات، وضرب الصحفيين نضال النتشة وعبد المحسن الشلالدة وساري جرادات ولؤي عمرو، ورشهم بالغاز.

وكانت “الكتلة الإسلامية” قد طالبت لجنة التحقيق المشكّلة من مجلس أمناء الجامعة أن “تخرج بقرارات جريئة وصارمة، تعالج جذور المشكلة وتضمن حرية العمل النقابي والطلابي في الجامعة وتوقع أقصى العقوبات بكل المعتدين على طالبات الجامعة والصحفيين”.

بدورها، رفضت الكتلة الإسلامية في جامعة الخليل قرار إدارة الجامعة فصل الطالب أحمد الشريف، مؤكدة أن القرار مساواة بين المعتدي والمعتدى عليه.

 ورحبّت الكتلة الإسلامية بقرار معاقبة المعتدين على الطالبات والصحفيين؛ معربة في ذات الوقت عن رفضها محاولات التوازن وسياسة معاقبة الجميع على حساب العدالة والقانون.

 ودعت الكتلة إدارة الجامعة للتراجع عن قرارها بفصل الطالب أحمد الشريف، ومعالجة جذور المشكلة المتمثلة في سياسات عمادة شؤون الطلبة المجحفة والمستمرة في التضييق على عمل الكتل الطلابية وحرمانها من حقها في خدمة الطلبة، وسياسة التمييز والكيل بمكيالين بين الكتل الطلابية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات