السبت 02/مارس/2024

أبو زهري: المخاطر المحدقة بالأقصى تتزايد وتستدعي شد الرحال إليه

أبو زهري: المخاطر المحدقة بالأقصى تتزايد وتستدعي شد الرحال إليه

إسطنبول – المركز الفلسطيني للإعلام

أكد عضو قيادة حركة “حماس” في الخارج، سامي أبو زهري، أن استمرار العدوان الصهيوني على القدس والمسجد الأقصى يمثل تصعيدًا خطيرًا، وإبقاء لجذوة الانفجار مشتعلة.

وشدد أبو زهري في تصريح صحفي، اليوم الاثنين، على أن شعبنا لن يخضع أو يستسلم لمثل هذه الجرائم، وعلى الاحتلال أن ينتظر منا المفاجآت دوماً بإذن الله.

وأشار إلى أن المخاطر المحدقة بالمسجد الأقصى تتزايد بالتزامن مع نوايا المستوطنين إقامة حفل استيطاني في القصور الأموية بالقرب منه بمناسبة ما يسمى عيد الأسابيع، وكذلك إعلان شرطة الاحتلال أنها أنهت استعداداتها لمسيرة “الشواذ” التي ستكون في القدس المحتلة الخميس القادم.

وقال: “إن هذه الأحداث إنما تشكل امتدادا للجرائم المستمرة التي كان من أبرزها عقد اجتماع حكومة الاحتلال في أنفاق المسجد الأقصى، والاقتحامات المتواصلة للمسجد، وغيرها من الجرائم، وهو ما يعتبر استمرارا للحرب الدينية التي تستهدف شعبنا ومقدساته”.

وأكد أبو زهري أن ما تتعرض له المدينة المقدسة المحتلة والمسجد الأقصى المبارك، يستدعي مواصلة شدّ الرحال والرباط في المسجد الأقصى، واستمرار مظاهر الاشتباك والمواجهة، واستهداف قوات الاحتلال والبؤر الاستيطانية رداً على الانتهاكات بحق الأقصى وبحق أهل المدينة المقدسة”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

وفد حماس يلتقي نائب وزير الخارجية الروسي

وفد حماس يلتقي نائب وزير الخارجية الروسي

موسكو - المركز الفلسطيني للإعلام التقى وفد حركة حماس على هامش اللقاءات الفلسطينية المنعقدة في موسكو، المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط...