السبت 24/فبراير/2024

الاحتلال يقتل مواطنًا بسلفيت بزعم نيته تنفيذ عملية طعن

الاحتلال يقتل مواطنًا بسلفيت بزعم نيته تنفيذ عملية طعن

سلفيت – المركز الفلسطيني للإعلام

استشهد مواطن فلسطيني، مساء اليوم الخميس، بعد إطلاق جنود الاحتلال النار صوبه قرب مستوطنة أرئيل في مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية، بزعم محاولته تنفيذ عملية دهس وطعن.

وقالت وسائل إعلام عبرية إن جنودا قرب مستوطنة “أريئيل” أطلقوا النار تجاه شاب فلسطيني كان يستل سكينا، وأصابوه بجراح بالغة قبل أن يستشهد.

وأكدت وزارة الصحة استشهاد الشاب، وقالت إنها تبلغت من الهيئة العامة للشؤون المدنية باستشهاد المواطن أحمد طه (39 عامًا) قرب سلفيت.

وأعلنت شرطة الاحتلال، عن إصابة واحدة بالهلع في صفوف المستوطنين جراء عملية الدهس والطعن قرب مستوطنة أريئيل قرب سلفيت.

وقالت شرطة الاحتلال، إن محاولة عملية مزدوجة تمثلت في عملية دهس وطعن وقعت عند نقطة حراسة عند مدخل مستوطنة “أريئيل”، مشيرة إلى أنه تم إطلاق النار على المنفذ ما أدى إلى استشهاده على الفور.

وتصاعدت أعمال المقاومة في الآونة الأخيرة، في ظل الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة التي تتعرض لها مدن الضفة والمقدسات الإسلامية، وسُجل في الفترة الممتدة ما بين 31 آذار/ مارس 2023 حتى 6 نيسان/ أبريل 2023، 368 عملاً مقاوماً، بينها 56 عملية إطلاق نار، أسفرت عن 9 جرحى بصفوف قوات الاحتلال والمستوطنين.

وفي الأثناء، نعت فصائل فلسطينية الشهيد أحمد يعقوب طه (39 عامًا)، الذي ارتقى بنيران قوات الاحتلال بعد محاولته تنفيذ عملية دهس وطعن، مساء اليوم، شمال سلفيت.

وزفت حركة المقاومة الإسلامية حماس إلى جماهير شعبنا الفلسطيني الشهيد “طه”، مؤكدة أن مقاومة شعبنا ماضية بعنفوان وثبات حتى دحر الاحتلال وتحقيق أهدافنا الوطنية في تحرير الأرض وتطهير المقدسات وعودة لاجئينا وتحرير أسرانا البواسل من سجون الاحتلال.

ودعت حماس إلى مواصلة الحشد في الفجر وفي صلاة الجمعة دفاعاً عن الأقصى وإفشالاً لمخططات الاحتلال ومستوطنيه.

ونعت حركة الجهاد الإسلامي الشهيد “طه”، مشددة على أن استمرار جرائم الاحتلال وإرهابه، سيزيد من تمسك شعبنا بمقاومته الأصيلة التي تثبت كل يوم قدرتها على التصدي ورد العدوان.

وقالت لجان المقاومة في فلسطين:” إن تصاعد جرائم العدو الإسرائيلي وإستهداف شعبنا ومقدساتنا سترتد غضباً ونارًا وإنتقاما ضد جنود الاحتلال ومستوطنيه المجرمين”.

ودعت الشباب الثائر والمقاومين إلى مواصلة الإنتفاضة والإشتباك مع العدو والثأر لدماء الشهداء الطاهرة مهما بلغت التضحيات

بدورها زفت حركة الأحرار الشهيد أحمد طه، مؤكدة أن جرائم الاعدام الميداني لأبناء شعبنا لن تمر دون حساب بل ستشعل لهيب الثورة التي ستحرق الاحتلال.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات