الإثنين 26/فبراير/2024

مداهمات صهيونية في الضفة ومستوطنون يحرقون منزلاً جنوب نابلس

مداهمات صهيونية في الضفة ومستوطنون يحرقون منزلاً جنوب نابلس

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
شنت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الأربعاء، حملة مداهمات واقتحامات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، فيما أحرق مستوطنون منزلاً جنوب محافظة نابلس.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدتي بيرزيت وعطارة شمال رام الله، فيما أغلقت حاجز عناب العسكري شرق طولكرم، وحاجز شوفة جنوب شرق المحافظة.

ونشرت قوات الاحتلال دورياتها على طول الطريق الرئيسي الواصل بين بلدتي بلعا وعنبتا شرق طولكرم، تزامناً مع إغلاق الحاجزين ومنع المركبات من الدخول إلى المدينة أو الخروج منها.

وفي سياق متصل، أحرق مستوطنون منزلاً بين قريتي قصرة وجالود جنوب نابلس، وذلك بعد مهاجمتهم منازل المواطنين في المنطقة الجنوبية الشرقية من بلدة قصرة.

وتصدى المواطنون الفلسطينيون لاعتداءات المستوطنين الذين أطلقوا الرصاص صوب المواطنين، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وأغلق جيش الاحتلال مدخل قرية برقة غرب نابلس، بسبب توجه مجموعة من المستوطنين إلى مستوطنة “حومش”، بينما انتشرت حواجز عسكرية في الطريق المؤدية من بزاريا إلى نابلس.

واقتحمت قوات الاحتلال الليلة الماضية، قرية جلبون بجنين، فيما استهدف مقاومون جنود الاحتلال المتمركزين عند حاجز الجلمة شمال غرب المدينة بعبوة محلية الصنع.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات