الخميس 22/فبراير/2024

الهيئة 302 تقدم مبادرة لحل أزمة أونروا النقابية في الضفة

الهيئة 302 تقدم مبادرة لحل أزمة أونروا النقابية في الضفة

بيروت – المركز الفلسطيني للإعلام
تقدمت “الهيئة 302 للدفاع عن حقوق اللاجئين” بمبادرة من سبعة نقاط لحل الأزمة النقابية بين وكالة أونروا، واتحاد العاملين فيها في الضفة الغربية، بعد مرور ستين يوما على الإضراب المفتوح الذي دعا له، والفشل في التوصل إلى حلول.

وتسبب الإضراب بشلل شبه تام في الخدمات الصحية والتعليمية والإغاثية والبنى التحتية في مخيمات اللاجئين بالضفة المحتلة.

وذكرت الهيئة أن مبادرتها تدعو أونروا إلى اعتراف وإقرار إدارتها بشرعية وأحقية جميع مطالب الاتحاد، وتحديد قيمة العلاوة من قبل أونروا للعاملين، على أن يجري الاتفاق عليه بينهما، وإلغاء كل التحقيقات، ووقف ملاحقة أعضاء الاتحاد أو الهيئة العامة، وأن تعيد أونروا للعاملين ما خصمته من مبالغ مالية وفق صيغة يجري التوافق عليها بينهما.

ودعت الهيئة أن يتم رعاية مبادرتها من خلال وزارة العمل ودائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية، وصولا إلى فكّ الإضراب فوراً بعد التوافق على النقاط سابقة الذكر، وانتهاء بالاتفاق على البدء بحوار بين الطرفين حول بقية المطالب.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات