السبت 24/فبراير/2024

إدانة عربية وإسلامية واسعة لعدوان الاحتلال على الأقصى

إدانة عربية وإسلامية واسعة لعدوان الاحتلال على الأقصى

عواصم – المركز الفلسطيني للإعلام

المركز الفلسطيني للإعلام
توالت المواقف من دول وهيئات وشخصيات تنديدًا بالعدوان الهمجي من قوات الاحتلال في المسجد الأقصى وقمع المعتكفين وانتهاك حرية العبادة فيه.

وأدانت جمهورية مصر العربية، اقتحام شرطة الاحتلال الإسرائيلية للمسجد الأقصى، وما صاحب ذلك من اعتداءات سافرة أدت إلى وقوع إصابات عديدة بين المصلين والمعتكفين، بما فيهم من النساء، في انتهاك لجميع القوانين والأعراف الدولية.

وعدت مصر في بيان صادر عن وزارة الخارجية، فجر اليوم الأربعاء، أن مثل هذه المشاهد البغيضة والمستنكرة، والانتهاكات الإسرائيلية المتكررة لحرمة الأماكن المقدسة، تؤجج مشاعر الحنق والغضب لدى جميع أبناء الشعب الفلسطيني، والشعوب الإسلامية وأصحاب الضمائر الحية على مستوى العالم، مطالبةً السلطات الإسرائيلية بالوقف الفوري لتلك الاعتداءات التي تروع المصلين الذين اتخذوا من بيت الله سكناً آمناً في أيام شهر رمضان المبارك.

اقرأ أيضًا: الاحتلال يهاجم المعتكفين بالأقصى .. عشرات الإصابات و400 معتقل

الكويت تستنكر

وأعربت وزارة الخارجية الكويتية، عن إدانتها واستنكارها للاقتحام السافر لقوات الاحتلال الإسرائيلي لباحات المسجد الأقصى، والاعتداء على المصلين المعتكفين، واعتقال عدد من المواطنين الفلسطينيين.

وأكدت الخارجية الكويتية في بيان لها اليوم الأربعاء، رفضها القاطع لهذا الاعتداء الآثم الذي يشكل تصعيدا خطيرا وانتهاكا صارخا للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

قطر تحذر

وحذّرت وزارة الخارجية القطرية، من إدخال أي تغييرات على الوضع التاريخي والقانوني بالمسجد الأقصى والقدس ومقدساتها، وحمّلت سلطات الاحتلال وحدها مسؤولية دائرة العنف التي ستنتج عن سياساتها الممنهجة ضد حقوق الشعب الفلسطيني.

وأدانت الخارجية القطرية، في بيان صحفي اليوم الأربعاء، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي المسجد الأقصى المبارك، وتخريبه، والاعتداء على المصلين فيه، ومنع سيارات الإسعاف من الوصول إلى المصابين، وإخلاء المعتكفين في المصلى القبلي، وفرض قيود على أبواب المسجد ومنع دخول الفلسطينيين، وحثّت المجتمع الدولي على التحرك العاجل لوقف هذه الإجراءات.

واعتبرت أن هذه الممارسات الإجرامية الوحشية تصعيداً خطيراً وتعدياً سافراً على الأماكن المقدسة، وامتداداً لسياسة تهويد القدس، وانتهاكاً للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، واستفزازاً لمشاعر أكثر من ملياري مسلم في العالم، لاسيما في شهر رمضان المبارك.

إيران: جريمة تستدعي ردا

أدانت إيران، اليوم الأربعاء، الهجوم الوحشي الإسرائيلي على المعتکفین في المسجد الأقصى المبارك.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجیة الإيرانية ناصر كنعاني في تغريدية “هذه الجریمة مدانة بشدة، وتستدعي رد فعل فوري من العالم الاسلامي، وأحرار العالم، والمحافل الدولیة المسؤولة.

وأكد أن هذا الهجوم الوحشي “یصور مرة أخرى أمام أعین العالم طبیعة هذا الاحتلال الإجرامیة ومعاداة حقوق الإنسان”.

تركيا: اعتداءات غير مقبولة

وأدانت وزارة الخارجية التركية اقتحام قوات الجيش الإسرائيلي للمسجد الأقصى، والتدخل في المصلى القبلي، واعتقال العديد من المدنيين الفلسطينيين، وانتهاك حرمة الحرم الشريف والوضع التاريخي الراهن الليلة الماضية.

وقالت الخارجية التركية، في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، “إن هذه الاعتداءات على المصلين في المسجد الأقصى خلال شهر رمضان المبارك ليست مقبولة بأي حال من الأحوال”.

وأعربت عن قلقها البالغ من التصعيد الذي امتد إلى المنطقة، وخاصة غزة.

وطالبت الحكومة الإسرائيلية أن تكف فوراً عن جميع الاستفزازات والأعمال والهجمات التي قد تؤدي إلى مزيد من تصعيد التوترات في المنطقة.

قلق سعودي

وقالت وزارة الخارجية السعودية، إن المملكة تتابع بقلقٍ بالغ اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لباحات المسجد الأقصى الشريف، والاعتداء على المصلين، واعتقالها عددٍ من المواطنين.

وأضافت الخارجية السعودية في بيان صحفي فجر اليوم الأربعاء، أن المملكة تدين هذه الاقتحام السافر، لتعبّر عن رفضها القاطع لهذه الممارسات التي تقوض جهود السلام وتتعارض مع المبادئ والأعراف الدولية في احترام المقدسات الدينية، مجددةً التأكيد على موقفها الراسخ في دعم جميع الجهود الرامية إلى إنهاء الاحتلال والوصول لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.

التعاون الإسلامي: انتهاك صارخ

وأدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي السافر للمسجد الأقصى المبارك، واعتداءها الوحشي على المصلين في باحاته، واعتقال عدد منهم.

واعتبرت المنظمة في بيان، صدر اليوم الأربعاء، هذا التصعيد الخطير اعتداء على حرمة الأماكن المقدسة وحرية العبادة، وانتهاكا صارخا لاتفاقيات جنيف، وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

مفتي مصر يدين

وأدان مفتي جمهورية مصر العربية، رئيس الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم شوقي علام، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى المبارك، وما تبع هذا الاقتحام من أعمال عنف واعتداءات على المصلين.

ودعا مفتي الديار المصرية في بيان، صدر اليوم الأربعاء، إلى ضرورة تفعيل قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة والمجتمع الدولي ذات الصلة، وضرورة احترام الوضع التاريخي والقانوني القائم للقدس الشريف، ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، اتساقا مع قرارات الشرعية الدولية الصادرة عن الأمم المتحدة ومنظمة “اليونسكو”.

كما حذّر من استمرار الاعتداءات الإسرائيلية على المصلين بالمسجد الأقصى، وانتهاك حرمة المقدسات الإسلامية وقدسيتها، ومن خطورة استمرار مخططات الاحتلال الإسرائيلي لتهويد مدينة القدس المحتلة والأراضي الفلسطينية، وتغيير معالمها، وطمس هُويتها التاريخية الحقيقية في إطار محاولاته المستمرة لفرض الأمر الواقع.

وأصيب العشرات واعتقل المئات من المعتكفين داخل المسجد الأقصى، بعد اقتحام قوات الاحتلال الصهيوني، المصلى القبلي لإخراج المعتكفين منه بالقوة الليلة الماضية وفجر اليوم.

واعتلت شرطة الاحتلال سطح المصلى القبلي قبيل اقتحامه وحطمت عددًا من نوافذه وألقت عبرها قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع على المعتكفين داخله، ما أدى لوقوع إصابات في صفوفهم.

واعتدت شرطة الاحتلال بالضرب على المعتكفين قبل أن تُخرجهم بالقوة من المسجد، واقتحمت العيادة الطبية الملاصقة للمصلى القبلي، ونفذت أعمال قمع وحشية ودمرت أجزاء من المسجد والعيادة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات