السبت 24/فبراير/2024

النخالة: شعبنا يجب أن يكون حاضراً للمواجهة الحتمية في الأيام القادمة

النخالة: شعبنا يجب أن يكون حاضراً للمواجهة الحتمية في الأيام القادمة

بيروت – المركز الفلسطيني للإعلام

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، زياد النخالة، أن ما يجري في المسجد الأقصى المبارك يشكل تهديداً جديّاً على مقدساتنا.

وقال النخالة، في تصريح صحفي فجر الأربعاء: “على الشعب الفلسطيني أن يكون حاضراً بكل مكوناته للمواجهة الحتمية في الأيام القادمة”.

وأصيب العشرات واعتقل نحو 400 -فجر الأربعاء- في قمع وحشي نفذته قوات الاحتلال الصهيوني للمعتكفين داخل المسجد الأقصى.

وقالت مصادر مقدسية إن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز والأعيرة المعدنية تجاه المصلين المعتكفين في المصلى القبلي ما أدى إلى عشرات الإصابات.

وتوالت الدعوات الفلسطينية لتكثيف الرباط والاعتكاف في المسجد الأقصى، والتصدي لاقتحامات المستوطنين ودعواتهم لذبح القرابين بالمسجد خلال ما يسمى عيد “الفصح العبري”، الذي يبدأ من غروب شمس اليوم الأربعاء، ويستمر حتى 12 من شهر نيسان/أبريل الجاري.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات