السبت 22/يونيو/2024

الاحتلال استولى على 2.3 مليون دونم من أراضي الضفة الغربية

الاحتلال استولى على 2.3 مليون دونم من أراضي الضفة الغربية

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
قال مركز أبحاث الأراضي التابع لجمعية الدراسات العربية، في بيان له لمناسبة الذكرى 47 ليوم الأرض، إن الاحتلال قد استولى على 2.3 مليون دونم من أراضي الضفة الغربية.

وبيّن المركز، أن الاحتلال استولى على هذه الأراضي لصالح بناء 572 مستوطنة وبؤرة استيطانية، يسكنها حوالي 850 ألف مستوطن، رغماً عن قرارات الشرعية الدولية.

وخلال عمليات مصادرة الأراضي في الضفة الغربية، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي 12350 بيتاً فلسطينياً، واقتلعوا أكثر من 2 مليون شجرة زيتون معمرة.

وإلى جانب العدوان على الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية، مارس الاحتلال عمليات الهدم بحق قرى فلسطينية بالداخل المحتل، كما حصل في قرية العراقيب، وجفف بحيرة الحولة، وحول مجرى نهر الأردن، ويعمل الآن على تجفيف البحر الميت.

وأشار إلى أنه لم يسلم من الهدم قرى ومدن الداخل الفلسطيني، حيث هدمت قرية العراقيب 214 مرة.

ويمارس الاحتلال عمليات تهجير واستيلاء على الأراضي بشكل ممنهج، ويشرع لأجل هذا الهدف قوانين عنصرية في الكنيست، كان آخرها إلغاء قانون فك الارتباط، والذي سمح للمستوطنين بالعودة إلى 4 مستوطنات مخلاة في شمال الضفة الغربية.

وتمر اليوم الخميس الذكرى السابعة والأربعين ليوم الأرض، الذي تعود حكايته إلى هبّة الفلسطينيين في سخنين ودير حنّا وعرابة بالداخل المحتل في وجه الاحتلال حين أراد مصادرة الأرض، وامتدت الأحداث لاحقًا إلى مناطق الجليل، ما أسفر عن استشهاد ستة، وإصابة واعتقال العشرات.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات