الأحد 03/مارس/2024

حل التنظيم في سجن النقب الصحراوي

حل التنظيم في سجن النقب الصحراوي

أضاف الأسرى الفلسطينيون في سجن النقب خطوة تصعيدية أخرى إلى احتجاجاتهم المتواصلة وسط تصاعد انتهاكات إدارة سجون الاحتلال بحقهم.

وقال مكتب إعلام الأسرى في تصريح صحفي مساء الثلاثاء: إن الأسرى علّقوا إضراب الـ 120 أسيرًا في السجن الصحراوي وقرروا الدخول في خطوة تصعيدية أخرى؛ وهي حل التنظيم في إطار توتر متصاعد يسود السجن.

وحل التنظيم يعني أن تصبح إدارة السجون مجبرة على التعامل مع الأسرى أفرادًا وليس تنظيمات.

وقالت وزارة الأسرى والمحررين في تصريح صحفي: إن قرار حل التنظيم “من شأنه أن يؤثر بشكل أكبر على إدارة السجون” مضيفة أن “خطوة الإضراب لا تزال قائمة كخيار للأسرى وسيتم اللجوء إليها في الوقت المناسب”.

ولليوم الرابع تواليًا يسود التوتر سجن النقب بعد فرض إدارة السجون عقوبات قاسية على الأسرى في قسمي 26 و27 بقطع التيار الكهربائي والمياه الساخنة ووقف إدخال الطعام للأسرى.

وفي سجن الدامون عزلت إدارة سجن الدامون ممثلة الأسيرات ياسمين شعبان بعد الاعتداء عليها.

كما حولت إدارة السجن غرف الأسيرات لزنازين بعد سحب الأدوات الكهربائية وكل المقتنيات وفرضت عقوبات قاسية على الأسيرات.

وقرر الأسرى في سجون الاحتلال إغلاق الأقسام في جميع السجون بعد ظهر اليوم الثلاثاء وعدم الخروج للفحص الأمني؛ احتجاجاً على الإجراءات التعسفية بحق الأسيرات وأسرى النقب وعوفر ومجدو.

وأكدت مؤسسات مختصة بالأسرى أنّ الأوضاع في السجون ذاهبة نحو ما هو أكثر خطورة في سياق المعطيات الراهنة والمتصاعدة بحقّ الأسرى والتي تتماهى فعليًّا مع التهديدات المتصاعدة من وزير “الأمن القومي” الإسرائيلي المتطرف إيتمار بن غفير.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الأحد، حملة دهم في أرجاء متفرقة من الضفة الغربية...