الخميس 22/فبراير/2024

وفد أوروبي يزور المسجد الأقصى

وفد أوروبي يزور المسجد الأقصى

زار ممثلون وقناصل من دول الاتحاد الأوروبي ودول أخرى المسجد الأقصى -صباح الأربعاء-؛ للتأكيد على الموقف الأوروبي بضرورة الحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي القائم في المسجد.

والتقى الوفد -الذي زار الحرم القدسي برئاسة ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين سفين بورغسدورف- مسؤولين في دائرة الأوقاف الإسلامية.

وكان في استقبال الوفد الذي ضم 35 ممثلا وقنصلا من الاتحاد الأوروبي المدير العام لدائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك الشيخ عزام الخطيب ومدير المسجد الأقصى المبارك الشيخ عمر الكسواني وعدد من أعضاء مجلس الأوقاف ومدراء ومسؤولي الأوقاف الإسلامية.

ورحب الخطيب بممثلي الاتحاد الأوروبي والوفد المرافق مؤكدا أهمية زيارتهم للمسجد الأقصى.

ورافق الشيخ الخطيب ممثلي الاتحاد الأوروبي في جولة أطلعهم خلالها على جميع معالم المسجد الأقصى المبارك بمساحته البالغة 144 دونما وقدم لهم شرحا عن أهمية المسجد الأقصى المبارك ومحاولة الاحتلال تغيير الوضع القائم فيه من خلال استمرار اقتحامات المستوطنين له.

كما أطلعهم على جميع مشاريع الإعمار الهاشمية في المسجد الأقصى المبارك والتي تحول حكومة الاحتلال دون إتمامها.

واستعرض أبرز الانتهاكات ضد المسجد الأقصى المبارك ومحيطه وما يعانيه المسجد من ظروف صعبة متصاعدة في انتهاك صارخ للوضع الديني والتاريخي والقانوني القائم للمسجد الأقصى المبارك.

وطالب الشيخ الخطيب الوفد بضرورة التفاف الجميع حول وصاية جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين ودعمها في الحفاظ على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك والضغط على حكومة الاحتلال لوقف جميع الانتهاكات بحق المسجد والعودة للوضع التاريخي القائم للمسجد مسجدا إسلاميا للمسلمين وحدهم بمساحته البالغة 144 بجميع مصلياته وساحاته ومرافقه تحت الأرض وفوقها وعدم المساس بمهام وصلاحيات دائرة الأوقاف الإسلامية.

ويهدف الوفد الأوروبي من زيارته إلى “التأكيد على أهمية احترام الوصاية الهاشمية على الأوقاف الإسلامية والمقدسات في القدس وضرورة تفادي أي أفعال من شأنها تصعيد الموقف في القدس وسائر الأراضي الفلسطينية” وفق الجزيرة.

من جهته قال فرحان حق -نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة-: إن المنظمة الدولية تقف ضد أي جهود لتغيير الوضع الراهن في الأماكن المقدسة بالقدس.

جاء ذلك ردًّا على سؤال بشأن منع شرطة الاحتلال السفير الأردني في تل أبيب غسان المجالي من دخول المسجد الأقصى.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات