الأحد 03/مارس/2024

جاد الريماوي من رام الله يتنسم الحرية بعد 8 سنوات اعتقال

جاد الريماوي من رام الله يتنسم الحرية بعد 8 سنوات اعتقال

أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء الثلاثاء عن الأسير جاد نصر الريماوي من بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله بعد 8 سنوات من الاعتقال.

واستقبلت جماهير غفيرة الأسير الريماوي بمسيرة مركبات وصلت بلدته وسط الزغاريد والأهازيج والهتافات للأسرى والشهداء والمقاومة.

ورفع المشاركون في استقبال الريماوي أعلام فلسطين ورايات حركة حماس مؤكدين السير على درب الشهداء والمقاومة والوفاء للأسرى ونصرتهم وتحريرهم.

وتوجه الأسير الريماوي فور وصوله بلدته إلى مقبرة البلدة حيث قبور شهداء البلدة وآخرهما الشقيقان الشهيدان ظافر وجواد الريماوي والشهيد ضياء الريماوي وتعهّد بمواصلة المسير على درب الشهداء.

واعتقلت قوات الاحتلال الريماوي إلى جانب شقيقه صهيب بعد أن داهمت مكان عمله في مزرعة بالقرب من بلدة بيت ريما فجر الثامن عشر من كانون الآخِر/ يناير 2015 وحولته للتحقيق.

وبعد قرابة عام من الاعتقال والتحقيق والمحاكمات العديدة أصدرت محكمة الاحتلال الإسرائيلي حكماً بحق الأسير الريماوي بالسجن الفعلي ثمانية أعوام وغرامة مالية 2000 شيقل.

وأصدرت محكمة الاحتلال بحق شقيقه صهيب نصر الريماوي حكمًا بالسجن 24 شهرا وغرامة مالية 2000 شيقل.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

اجتماع في إسطنبول يبحث إعادة إعمار غزة

اجتماع في إسطنبول يبحث إعادة إعمار غزة

إسطنبول - المركز الفلسطيني للإعلام انطلقت اجتماعات الدورة الـ12 لمجلس أمناء الهيئة الدولية العربية للإعمار في فلسطين، في مدينة إسطنبول، السبت، لبحث...