الخميس 29/فبراير/2024

جبارين: الأسير نائل البرغوثي سطّر بتضحياته ملحمة فريدة قل نظيرها

جبارين: الأسير نائل البرغوثي سطّر بتضحياته ملحمة فريدة قل نظيرها

قال مسؤول مكتب الشهداء والجرحى والأسرى في حركة “حماس” زاهر جبارين إن الأسير البطل نائل البرغوثي سطر بصبره وتضحياته ملحمة فريدة قل نظيرها.

وبين “جبارين” في تصريحات صحفية أن البرغوثي أثبت أن شعب فلسطين وقضيته أكبر من كل احتلال وأن الحق لابد من أن يعود بعزيمة الأبطال وصدق الرجال.

وأوضح أن “البرغوثي” منذ 43 عامًا ما زال على العهد يقدم التضحيات وسني عمره فداء لفلسطين.

وفي رسالة للأسرى شدد “جبارين” أن “زهرات شبابهم التي فنيت خلف القضبان لن تذهب سدى وأن الاحتلال إلى زوال والطريق الذي عبّدوه بأعمارهم وتضحياتهم تتوارثه الأجيال جيلًا بعد جيل”.

وأكد أن “تحرير الأسرى من أوجب الواجبات وسنقدم كل جهد في سبيل تحريرهم وكسر قيودهم وسيبزغ فجر حريتهم عما قريب بإذن الله”.

ويدخل الأسير القائد نائل البرغوثي اليوم عامه الـ 43 في سجون الاحتلال وهو أقدم أسير في العالم وأكثر أسير يقضي أعوامًا داخل سجون الاحتلال

وأمضى البرغوثي أطول مجموع مدة اعتقال في تاريخ الحركة الوطنية الفلسطينية الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيليّ.

والأسير البرغوثي البالغ من العمر (65 عاماً) من بلدة كوبر/ رام الله واجه الاعتقال منذ عام 1978 وقضى منها 34 عاماً بشكلٍ متواصل وتحرر عام 2011 ضمن صفقة “وفاء الأحرار” إلا أنّ الاحتلال أعاد اعتقاله ضمن حملة اعتقالات واسعة عام 2014 طالت العشرات من المحررين في الضفة الغربية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات