الخميس 22/فبراير/2024

عرين الأسود توضح موقفها من تسليم مقاتليها أنفسهم لأجهزة السلطة

عرين الأسود توضح موقفها من تسليم مقاتليها أنفسهم لأجهزة السلطة

أوضحت مجموعات “عرين الأسود” المقاوِمة في بيان فجر الخميس موقفها من تسليم مطلوبين للاحتلال أنفسهم لأجهزة أمن السلطة الفلسطينية.

وأكدت أنها لم تطلب من أي جهة رسمية أو أمنية “مع كل التقدير” أن تتسلم أيًّا من مقاتليها مضيفة أن “من يقوم بتسليم نفسه من المقاتلين؛ فهذا قراره وخياره لا نناقشه به”.

وطلبت “عرين الأسود” من المواطنين “وقف تداول الشائعات وعدم الإساءة لأي مقاتل سلم نفسه” مؤكدة أن “العرين بألف خير”.

وزعمت مصادر عبرية أن السلطة الفلسطينية طلبت وقف الاقتحامات الإسرائيلية لمدينة نابلس لإفساح المجال أمامها للتفاوض مع نشطاء “عرين الأسود” لتسليم أنفسهم لأجهزة السلطة بهدف الحصول على عفو من سلطات الاحتلال.

وزعمت المصادر ذاتها أن أربعة من “عرين الأسود” سلّموا أنفسهم لأجهزة السلطة.

من جهتها؛ قالت “كتائب شهداء الأقصى – كتيبة نابلس” في بيان إنه “بالاتفاق مع محافظ نابلس وعدد من قادة الأجهزة الأمنية وحفاظًا على حياة مقاتلينا في نابلس وبعد الضغوط من الاحتلال على السلطة الفلسطينية إما بحبس القيادي محمود البنا أو اجتياح المدينة بالكامل؛ اتُّخذ القرار من قيادة الكتائب بتسليم البنا نفسه إلى الأجهزة الأمنية”.

و”عرين الأسود” مجموعات مقاومة فلسطينية نشطت في مدينة نابلس ومحيطها ردا على جرائم الاحتلال ومستوطنيه بحق الفلسطينيين وأراضيهم وممتلكاتهم التي تتعرض لاعتداءات شبه يومية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات