الخميس 22/فبراير/2024

مسيرات حاشدة بغزة دعمًا لنابلس وعرين الأسود

مسيرات حاشدة بغزة دعمًا لنابلس وعرين الأسود

خرج آلاف المواطنين في قطاع غزة مساء الثلاثاء في مسيرات حاشدة؛ تنديدًا بجريمة الاحتلال في نابلس.

وأفادت مصادر محلية أن المسيرات جابت شوارع القطاع ورفع المشاركون لافتات تضامنية مع أهالي الضفة والمسجد الأقصى ورددوا هتافات مُنددة بالعدوان المستمر خاصة في مدينة نابلس.

وأكد القيادي في حماس إسماعيل رضوان في كلمته بالنيابة عن الفصائل أن جريمة الاحتلال في نابلس لن تمر دون حساب وسيكون الرد من المقاومة بحجم هذه الجريمة.

وأضاف أن الاحتلال يحاصر نابلس منذ أسبوعين لكن إرادة المقاومة لم تنكسر والحاضنة بقيت ملتفة حول عرين الأسود.

ووجّه رضوان التحية لأرواح شهداء نابلس الذي قضوا نحبهم دفاعًا عن القدس والأقصى ولمجموعات عرين الأسود التي تمثل كل الشعب الفلسطيني.

وشدد على أن الاحتلال تجاوز كل الخطوط الحمراء بإراقة الدماء وتدنيس المقدسات مؤكداً أن استفزاز الاحتلال في الأقصى يدفع المقاومين للرد على اعتداءاته في كل الأرض الفلسطينية.

وحمل رضوان الاحتلال المسؤولية كاملة عن جرائمه بحق الأقصى وأبناء الشعب الفلسطيني.

ودعا أهالي الضفة للعمل على كسر حصار نابلس وتحويل الضفة إلى بركان تحت أقدام الاحتلال الإسرائيلي.

وشدد على أن المعركة مفتوحة مع الاحتلال وكل إمكانات مقاومة غزة مسخرة لدعم الضفة الغربية.

ووجّه رضوان التحية لأفراد الأجهزة الأمنية في الضفة الذين أفشلوا مخطط الاحتلال في اقتحام نابلس داعيا ;الدول العربية المطبعة لمراجعة علاقتهم مع الاحتلال وأن يعودوا لدعم الشعب الفلسطيني.

وأشار رضوان إلى أن فصائل العمل الوطني والإسلامي في حالة انعقاد دائم لمتابعة أحداث الضفة الغربية وتتخذ خطوات مناسبة لدعم المقاومة.

من جهته استهجن القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب في كلمة ممثلة عن الضفة المحتلة جريمة الاحتلال بحق أبناء شعبنا في نابلس واستشهاد 6 مقاومين.

وقال حبيب: “كل يوم يرتكب الاحتلال مجزرة جديدة بحق أبناء شعبنا والعدو يتعامل وكأنه كيان فوق القانون ولا أحد يحاسب المحتل سواء الأمم المتحدة أو منظمات حقوق الإنسان وكذلك الدول العربية جميعهم صامتون على جرائم الاحتلال”.

وأضاف: “تستطيع أيها العدو أن تقتل من أبناء شعبنا ما تشاء؛ لكن لن تقتل فينا الإرادة والعزيمة على مواصلة الجهاد والمقاومة ولن نجعلك تهنأ على أرضنا أو أن تشعر بالأمن على هذه الأرض”.

مسيرة جماهيرية في مدينة #رفح جنوبي قطاع #غزة تـضـامـناً مع #نابلس pic.twitter.com/KdOPCwM51u

وأعلنت الفصائل والقوى الوطنية الفلسطينية في قطاع غزة اليوم الثلاثاء حدادا وإضرابا شاملا في القطاع بعد استشهاد خمسة فلسطينيين في مدينة نابلس المحاصرة كما دعت المواطنين إلى الخروج في مسيرات مسائية؛ دعما لـ”الثائرين في الضفة والقدس”.

وخرج العشرات مساء اليوم إلى موقع ملكة العسكري الإسرائيلي في حي الزيتون شرق غزة وأشعلوا الإطارات؛ تضامنا مع المقاومين في الضفة الغربية وردت قوات الاحتلال بإطلاق النار تجاه المتظاهرين.

ومنذ نحو أسبوعين تعيش مدينة نابلس ومخيماتها تحت حصار مشدد فرضه جيش الاحتلال عقب مقتل أحد جنوده في 11 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات